والد المغربي سعيد عويطة يوجه اتهامات خطيرة بحق نجله والأخير يرد

05 ابريل 2019
الصورة
سعيد عويطة بطل ألعاب القوى السابق (Getty)
+ الخط -
فجر والد البطل الأولمبي المغربي السابق سعيد عويطة، فضيحة من العيار الثقيل، عندما اتهم ابنه بالاعتداء عليه بالضرب، وإخراجه من المنزل الذي كان يقطن به في مدينة الدار البيضاء قبل سنوات، وهو ما تسبب له في أزمة نفسية أثرت عليه كثيراً، جعلته يغادر المغرب صوب الولايات المتحدة الأميركية، قبل أن يعود من جديد لها للاستقرار، ويشتغل كحارس للسيارات.

وكشف والد سعيد عويطة، في فيديو نشره على موقع يوتيوب، بأنه عانى كثيراً مع ابنه الذي تخلى عنه قبل 20 سنة، موضحاً أنه لن يسامحه أبداً في حال لم يتقدم أمامه طلباً للصفح.

وأكد والد عويطة الذي خلق ضجة إعلامية بالمغرب، بفعل التصريحات التي أطلقها، بأن سعيد تخلى عن والدته، التي تعاني صحياً، مضيفاً أنه ترك أيضاً ابنه بدر من زوجته الأولى، مردفاً بأن العلاقة به منقطعة لسنوات طويلة.

إلى ذلك تحدث سعيد عويطة، لوسائل إعلام مغربية، حول التصريحات التي أطلقها والده، مؤكداً بأن هناك جهات دفعت والده للانتقام منه، رافضاً تحديدها بالاسم، وأكد بأنه سيعقد مؤتمراً صحافياً للدفاع عن سمعته، بعد الإساءة التي طاولته من والده، الذي كشف بأنه كان مدمنا للكحول، نافياً أن يكون قد عنفه أو ضربه كما جاء على لسان والده.

 

المساهمون