والدة "قاهر السرطان":فكرت في الانتحار بسبب معاملة نيوكاسل لابني

والدة "قاهر السرطان":فكرت في الانتحار بسبب معاملة نيوكاسل لابني

24 مارس 2016
+ الخط -

كشفت والدة اللاعب الأرجنتيني غوناس غوتيريز أنها فكرت في الانتحار في ملعب "سانت جيمس بارك"، معقل فريق نيوكاسل، احتجاجا على المعاملة السيئة التي تلقاها ابنها من النادي الإنجليزي، بعدما أصيب بمرض السرطان ونجح في التغلب عليه، حيث رفض نيوكاسل تجديد عقده.

وكان غوناس قد مر بتجربة شخصية صعبة عندما اكتشف إصابته بورم سرطاني، بعد إحدى المباريات في الدوري الإنجليزي موسم 2012-2013، وقرر على إثرها الخضوع لعملية جراحية في الأرجنتين لاستئصال الورم في شهر أكتوبر/تشرين الأول عام 2013، وترك اللاعب النادي الإنجليزي من أجل العلاج، بعد سبعة أعوام قضاها في أجواء "البريميير ليغ"، بعد انتهاء تعاقده يوم 30 يونيو/حزيران الماضي.

وانتقدت مونيكا مونتوري، والدة اللاعب الأرجنتيني، البالغ من العمر (32) عاما، بشكل لاذع إدارة نادي نيوكاسل على تعاملها مع ابنها المريض، بحسب صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، ووصفت معاملة النادي الذي يعاني في الدوري الإنجليزي بأنها مثل معاملة "الكلب السيئ".

وأشارت إلى أنها أخبرت المحامي بتفكيرها في الانتحار عام 2014 على أبواب ملعب "سانت جيمس بارك" معقل فريق نيوكاسل، احتجاجا على الطريقة التي تعامل النادي بها مع غوناس غوتيريز بعد إصابته بالسرطان، وأنها كانت مستاءة للغاية من المسؤولين في نيوكاسل بعد علاج ابنها، وقالت: "كنت حزينة جدا نظير ما قاموا به تجاه غوناس، تمنيت أن تأخذ مني حياتي على أبواب النادي".

وقامت والدة اللاعب الأرجنتيني برفع دعوى قضائية على النادي الإنجليزي منذ عامين، بعدما قام اللاعب بإجراء العملية والعودة للنادي، لكن النادي رفض عودته وتجديد عقده لخمسة مواسم مثلما كان الاتفاق سابقا، حيث كانت النية تمديد تعاقده لمدة خمس سنوات حتى سن 33 عاما، فيما كان اللاعب قد حصل على قرار قضائي بتعويض يبلغ مليوني دولار.

اقرأ أيضا..
محرز بين أبرز 11 لاعبا في الدوري الإنجليزي

المساهمون