واشنطن تتوعد "طالبان" بحال عدم تخفيضها وتيرة العنف

واشنطن تتوعد "طالبان" بحال عدم تخفيضها وتيرة العنف

30 ابريل 2020
الصورة
أعلنت "طالبان" مقتل أربعة من ضباط الاستخبارات الأفغانية (Getty)
+ الخط -

أكد قائد القوات الأميركية في أفغانستان الجنرال سكات ميلر، أن حركة طالبان إذا لم تخفض وتيرة العنف "سنرد عليها بالمثل وعليها أن تنتظر ذلك"، بينما أعلنت الحركة مقتل أربعة من ضباط الاستخبارات الأفغانية في هجوم لمسلحيها ظهر الأربعاء.

وقال فيلق القوات الخاصة بالجيش الأفغاني، في بيان له، إن سكات ميلر ووزير الدفاع الأفغاني أسد الله خالد زارا مقر الفيلق الثلاثاء، وتحدثا مع ضباط وعناصر القوات الخاصة.

وبحسب البيان فإن الجنرال ميلر طلب من حركة طالبان أن تستفيد من فرصة الحوار، وذلك بتخفيض وتيرة العنف، مؤكداً أن الحركة إذا استمرت في أعمال العنف، عليها أن تنتظر الرد بالمثل.

كما جاء في البيان أن وزير الدفاع الأفغاني أسد الله خالد أكد من طرفه أن المصالحة مع طالبان من أولويات الحكومة، ولكن القوات المسلحة مستعدة للرد على عمليات طالبان، وهي تفعل ذلك.

يذكر أن مركزاً للقوات الأفغانية الخاصة قد تعرض صباح الأربعاء لهجوم انتحاري، ما أدى إلى مقتل ثلاثة أشخاص وإصابة 15 آخرين بجراح.

وقال مصدر في الداخلية الأفغانية لـ"العربي الجديد" فضل عدم الكشف عن هويته إن "الهجوم الانتحاري وقع قبالة البوابة الرئيسية للمركز الواقع في منطقة ريشخور التابعة لمديرية جهاراسياب بضواحي العاصمة، ما أدى إلى مقتل وإصابة عدد من الأشخاص".

كما أضاف المصدر أن الهجوم وقع وقت دخول مسؤولين وعناصر القوات الخاصة إلى المركز.

فيما قال الناطق باسم الداخلية الأفغانية طارق آرين لـ"العربي الجديد" إن الهجوم الانتحاري وقع في وسط المواطنين، ما أدى إلى مقتل ثلاثة منهم وإصابة 15 آخرين بجراح، ذاكراً أن الهجوم نُفذ من قبل من وصفهم بأعداء البلاد. ولم تتبن أي جهة مسؤولية التفجير.


في غضون ذلك، أعلنت حركة طالبان مقتل أربعة من ضباط الاستخبارات الأفغانية في هجوم لمسلحيها بإقليم لوجر جنوب أفغانستان.

وقال الناطق باسم الحركة ذبيح الله مجاهد، في تغريدة له على حسابه بتويتر، إن مسلحي الحركة قتلوا هؤلاء الضباط في منطقة بادخواب بالإقليم ظهر الأربعاء، ودمروا سيارتهم.

ولم تعلق الحكومة الأفغانية حتى الآن على ادعاء الحركة.