هل يستحوذ الإرهابيون على روبوتات قاتلة قريباً؟

01 ديسمبر 2017
الصورة
"داعش" يمتلك طائرات موجهة (تعبيرية/سَينس فوتو ليبراري)
+ الخط -

حذرت لجنة تابعة لمجلس اللوردات البريطاني من حصول الدول الاستبدادية والإرهابيين على تكنولوجيا الذكاء الاصطناعي القاتلة، في "المستقبل القريب"، وفقاً لـ"هيئة الإذاعة البريطانية" (بي بي سي)، اليوم الجمعة.

واعتبر نائب رئيس قسم البحوث في شركة "تال" الفرنسية العملاقة في مجال شؤون الدفاع التي تزود الجيش البريطاني بطائرات استطلاع موجهة، ألفين ويلبي، أن "المارد خرج من القمقم" بالتكنولوجيا الذكية.

وأشار ويلبي إلى زيادة احتمال شن هجمات بـ"أسراب" من الطائرات الصغيرة الموجهة التي تستطيع اختيار أهداف محددة، من خلال مدخلات بيانات محدودة من البشر.

وقال أمام لجنة الذكاء الاصطناعي في مجلس اللوردات إن "التحدي التكنولوجي لزيادة هذه الأسراب وأشياء من هذا القبيل لا تحتاج إلى أي خطوة ابتكارية".

وأضاف أنها "مسألة وقت وتوازن وأعتقد أنه واقع يجب علينا القلق إزاءه".

وتخوف البروفيسور الفخري في مجال الذكاء الاصطناعي وأجهزة الروبوت في جامعة "شيفيلد"، نويل شاركي، من امتلاك جماعات إرهابية مثل تنظيم "داعش" مجموعة من "النسخ شديدة السوء" لهذه الأسلحة من دون تجهيزها بوسائل الحماية لمنع القتل العشوائي.

وأضاف شاركي أمام لجنة الذكاء الصناعي في مجلس اللوردات أن ذلك يذكي قلقاً بالغاً إزاء "امتلاك الدكتاتوريين المستبدين هذه الأسلحة".

وأفاد بأن "داعش" يمتلك فعلاً طائرات موجهة كأسلحة دفاعية، على الرغم من أنها تعمل حالياً بتوجيه بشري عن بعد.

(العربي الجديد)

المساهمون