هل تدخل حزب حركة النهضة لمنع بث حوار إذاعي لنائب برلماني؟

06 اغسطس 2019
الصورة
ياسين العياري (يوتيوب)
قال النائب التونسي ياسين العياري إنّ حزب "حركة النهضة" تدخّل لمنع بث حواره على موجات الإذاعة الاقليمية الرسمية إذاعة تطاوين. وفسّر تدخل "النهضة" بخوفها مما سيصرح به حول فض اعتصام "الكامور" بتطاوين منذ أكثر من ثلاث سنوات.

ولم تصدر "النهضة" أي ردّ حول ما كتبه ياسين العياري، في حين صدرت مواقف للعاملين في إذاعة تطاوين، الذين نفوا تصريحاته، معتبرين أنّ ما يقوم به يدخل في إطار الصراعات السياسية التى لا دخل للإذاعة فيها، وهي إذاعة عمومية (رسمية) تقف على المسافة نفسها بين كل الفرقاء السياسيين ولا تسمح لأي طرف بالتدخل في خطها التحريري المستقل والمحايد.


من ناحيتها، كتبت الإعلامية سعاد الفيلالي، صاحبة البرنامج الذي قال العياري إنه مُنع من الحضور فيه، تدوينة نفت فيها كل ما كتبه العياري، مؤكدةً أنها "تملك الأدلة على أن ناشطا ينتمي للقائمة الانتخابية نفسها لياسين العياري حاول الضغط على الاذاعة من أجل إجراء حوار مع ياسين العياري عند زيارته لمحافظة تطاوين، لكنّ مطلبه جوبه بالرفض باعتبار أن الخط التحريري للإذاعة يعتمد على مبدأ الإنصاف بين كل المرشحين للانتخابات التشريعية المقبلة، وإجراء حوار مع العياري يستدعي أيضاً إجراء حوارات مع خصومه السياسيين، وهو أمر لا يتماشى وخط تحرير الإذاعة وبرمجتها لتغطية الانتخابات التشريعية والرئاسية".

تعليق: