هل استنسخ "طريقي" لشيرين عن مسلسل كولومبي؟

25 اغسطس 2015
الصورة
"شيرين" في المسلسل الكولومبي الأصلي (يوتيوب)
+ الخط -

فاجأت قناة كاراكول الكولومبية الخاصة زوّار موقعها بإعلانها عن مسلسل "طريقي"، وتعريفها به على أنّه نسخة عربية عن مسلسل "صوت الحرية" الكولومبي، والذي تناول قصّة حياة المطربة الشهيرة هيلينسيا فرغاس.

يأتي ذلك بعدما تداولت مواقع عربية أخباراً عن قيام المحطة الكولومبية بشراء حقوق بثّ هذا المسلسل المصري، والذي قامت ببطولته المطربة شيرين عبد الوهاب، والذي أخرجه محمد شاكر خضير وتمّ بثّه في شهر رمضان، محقّقاً نجاحاً كبيراً.

اقرأ أيضاً: شيرين في "طريقي".. خطوة أولى باتجاه السينما

ويبدو أنّ وسائل الإعلام الكولومبية كانت قد تداولت أخباراً عن مسلسل "طريقي" قبل عرضه في شهر يونيو/حزيران الماضي، محتفية به على أنّه إعادة إنتاج مسلسل "صوت الحرية" عربياً. كذلك وضعت قناة "كاراكول" إعلاناً عنه يضمّ صورة "شيرين عبد الوهاب" إلى جانب صورة بطلة مسلسلها خلال وقوفهما بطريقة متشابهة.

ولوحظ أنّ أجواء المسلسل العربي مشابهة فعلاً لأجواء المسلسل الكولومبي. "طريقي" من حيث الفيديو الترويجي يشبه المسلسل الكولومبي الذي تم إنتاجه عام 2013 وعرض في أبريل/نيسان 2014، والذي تألف من 62 حلقة تدور أحداثها بين عامي 1950 و1970، وأخرجه كليش لوباز وليليانا بوكانديرا.

من جهةٍ أخرى، بدأت القناة ببثّ الإعلان الترويجي الخاصّ بعرض المسلسل العربي الذي لم تتمّ دبلجته صوتياً، بل جرى الاكتفاء بدبلجته كتابياً في استوديوهاتها، إلى اللغة الاسبانية، وتمّ تحميله على صفحتها الرسمية على مواقع التواصل الاجتماعي. كذلك أعلنت عنه الصفحة الرسمية للمطربة شيرين وأعادت نشره من صفحة القناة المذكورة.




وتُعدّ هذه المرة الأولى في تاريخ الدراما العربية التي تجري خلالها محاولة تسويق منتج فنّي عربي إلى دول أجنبية، في خطوة كان يمكن أن تكون إيجابية لو أنها لم تقترن بفكرة "إعادة الاستنساخ" الغريبة التي تمّ الترويج لها من طرف المشتري الكولومبي. إذ إنّ القائمين على مسلسل "طريقي" مطالبون بتوضيح خلفية العمل وإعلام الجمهور بحقيقته.

العمل الذي يشارك في بطولته كلّ من الممثل السوري باسل خياط، وسوسن بدر وأحمد الجندي، ومحمد عادل، يروي في قالب درامي قصّة فتاة تدعى "دليلة" تمتلك موهبة الغناء فتحاول شقّ طريقها منطلقة من الحارة الشعبية التي تقيم فيها وصولاً إلى النجومية والشهرة. وقد تداولت وسائل الإعلام أثناء عرض العمل ذلك التشابه بين قصّة حياة دليلة، وقصة حياة الفنانة شيرين عبد الوهاب.

اقرأ أيضاً: شيرين في "طريقي".. خطوة أولى باتجاه السينما

المساهمون