هكذا ينفق أغنى شباب العالم مالهم ووقتهم

13 سبتمبر 2019
الصورة
كايلي جينر هي الأغنى (إيما ماكدلتير/Getty)
معظم الشباب في العشرينيات يعيشون مرحلة من الكد والكفاح من أجل الاستقرار أو بناء الذات. لكن في المقابل يعيش الأغنياء حياة مختلفة تماماً، خصوصاً عندما يتعلق الأمر بالشباب الأغنى على الإطلاق في العالم.  

ورصد موقع "بزنس إنسايدر" حياة أصغر أغنى المليارديرات في العالم، وجميعهم يبلغون من العمر أقل من 28 عاماً، وذلك لمعرفة كيف يقضون أوقاتهم وفيما ينفقون أموالهم الكثيرة جداً.

كايلي جينر تبلغ من العمر 21 عاماً، وهي أصغر مليارديرة في العالم. لديها ثروة صافية قيمتها مليار دولار بفضل نجاح شركة الماكياج Kylie Cosmetics.

وتشارك جينر حياتها مع متابعيها على "إنستغرام"، الذين يتجاوز عددهم 138 مليوناً، ويقال إنها تتقاضى مليون دولار عن كل منشور.

وتمتلك جينر العديد من السيارات الفاخرة التي تساوي الملايين، والتي تضعها في مجمّع تبلغ مساحته 1.4 فدان اشترته عام 2016 مقابل 12 مليون دولار.

في المرتبتين الثانية والثالثة ضمن قائمة أغنى المليارديرات الشباب تأتي الشقيقتان ألكسندرا وكاثرينا أندريسن، واللتان تبلغ قيمة ثروتيهما 1.4 مليار دولار.

وتمتلك كل منهما 42.2 في المئة من شركة استثمار تتخذ من أوسلو مقراً لها أسسها والدهما يوهان إتش. أندريسن.

ألكسندرا (22 عاماً) فارسة تمتلك أربعة خيول على الأقل، والتي تحظى برعاية بيطرية خاصة وتبيت في أفضل الظروف.
ومثل من هم في سنها تقضي وقتها في الخروج برفقة أصدقائها، لكنها تحب أيضاً الخروج في الهواء الطلق والمشي لمسافات طويلة والتخييم وصيد الأسماك.

Instagram Post

ولدى ألكسندرا وشقيقتها كاترينا البالغة من العمر 23 عاماً خمسة كلاب.

وشقيقتها الكبرى كاثرينا (23 عاماً) هي أيضاً من محبي ركوب الخيل. وتفضل كاثرينا مسايرة آخر صيحات الموضة.

Instagram Post

خلف الشقيقات أندريسن يأتي غوستاف ماغنار ويتزوي، وهو أيضاً من بين الأثرياء في النرويج ورابع أصغر ملياردير في العالم. 

ودخل غوستاف عالم الموضة من باب الأحذية، وغالباً ما يظهر في الصف الأمامي للعديد من عروض الأزياء النرويجية، وهو يحب السفر والغولف والتزلج والتزلج على الماء، بحسب صوره في "إنستغرام".

Instagram Post
Instagram Post