هذا ما يخشاه بلماضي في مباراة غينيا

هذا ما يخشاه بلماضي في مباراة غينيا

07 يوليو 2019
الصورة
بلماضي يسعى إلى تحقيق اللقب القاري (Getty)
+ الخط -
خطف المنتخب الجزائري الأضواء في بطولة كأس الأمم الأفريقية التي تجرى وقائعها في مصر منذ 21 يونيو/ حزيران الماضي وإلى غاية 19 يوليو/ تموز المقبل، بقيادة المدرب جمال بلماضي المتميّز، الذي سرق النجومية من العديد من المدربين المخضرمين في البطولة.

وساهم بلماضي في فوز الجزائر بمبارياته الثلاث في دور المجموعات دون أن تتلقى الشباك أي هدف، فضلاً عن أنه قدم للمتابعين فريقين قويين، أشرك الأول في مباراتي كينيا والسنغال، ووظف الثاني في لقاء تنزانيا الأخير في دور المجموعات، ليتأهل منتخب "الخضر" إلى الدور الثاني لمواجهة غينيا يوم الأحد المقبل.

لكن مدرب الجزائر أكد أن هذه المواجهة صعبة جداً، مبرزاً بعض العوامل التي تسببت في قلقه إزاء خصمه القادم.

واعترف مدرب المنتخب الجزائري بأن مواجهة غينيا ستكون صعبة جدًا، مؤكداً أن المنافس خصم قوي والفوز عليه لن يكون سهلاً.

وفي هذا الإطار، قال بلماضي، في تصريحات نقلتها وكالة الأنباء الألمانية: "أغلقنا ملف الدور الأول ونستعد للمرحلة الأصعب في الأدوار الإقصائية. أعلم أن الأمور ليست سهلة على الإطلاق".

وأضاف: "منتخب غينيا لديه طموحات عالية ولاعبوه سيحاولون تقديم كل ما لديهم، وهو ما سيصعّب علينا المباراة"، موضحاً أن مواجهة المنتخبات المصنّفة "صغيرة" دائما ما تحمل المفاجأة وهو ما يخشى منه.

وتابع المدرب الأسبق لمنتخب قطر: "الفوز والأداء الذي ظهرنا عليه في الدور الأول سوف يضعنا تحت ضغوط كبيرة، خاصة أن الجميع ينظر حالياً للمنتخب الجزائري بحذر، ويجب على اللاعبين الاستمرار في المستوى الجيد".

وكان المنتخب الجزائري قد تأهل إلى دور الـ 16 للبطولة الأفريقية، بعدما تصدر المجموعة الثالثة برصيد 9 نقاط محققًا العلامة الكاملة على حساب كينيا والسنغال وتنزانيا. فيما تأهل منتخب غينيا إلى الدور ذاته، بعدما حل في المركز الثالث في المجموعة الثانية برصيد 4 نقاط.

المساهمون