هدوء شمال سورية بعد اتفاق وقف إطلاق النار

جلال بكور
18 أكتوبر 2019
يسود هدوء تام، صباح اليوم الجمعة، في محاور العملية العسكرية التي يشنها "الجيش الوطني السوري" والجيش التركي على مليشيا "قوات سورية الديمقراطية" (قسد) في الشمال السوري.

وأكد الناطق الرسمي باسم "الجيش الوطني السوري"، لـ"العربي الجديد"، توقف العمليات العسكرية ضد مليشيا "قوات سورية الديمقراطية"، التي تقودها "وحدات حماية الشعب" الكردية، بشكل كامل وعلى كافة المحاور.

وقال الرائد يوسف حمود، لـ"العربي الجديد"، إن العمليات توقفت منذ صباح اليوم وبشكل كامل على كافة المحاور.

وكان وزير الخارجية التركي مولود جاووش أوغلو قد أعلن، مساء أمس الخميس، تعليق العمليات العسكرية ضد المليشيا لمدة 120 ساعة من أجل انسحابها من المنطقة، وذلك بناء على اتفاق تم مع بين أنقرة وواشنطن.

وشهدت مدينة رأس العين في ريف الحسكة الشمالي الغربي، حتى وقت قريب من إعلان وقف إطلاق النار، اشتباكات عنيفة وقصفا على مواقع المليشيا.

وذكرت مصادر لـ"العربي الجديد" أن الاشتباكات استمرت في محور رأس العين حتى فجر اليوم، مشيرة إلى تجددها بعد الإعلان عن توقف إطلاق النار، إلا أنها توقفت عند فجر اليوم.

ومساء أمس، أعلنت وزارة الدفاع التركية عن "تحييد" 720 عنصرا من عناصر مليشيا "قوات سورية الديمقراطية" منذ بداية العملية العسكرية في التاسع من الشهر الجاري.

إلى ذلك، قالت مصادر لـ"العربي الجديد" إن رتلا لقوات النظام السوري كان قد دخل سابقا إلى مدينة الطبقة الخاضعة لسيطرة "قسد" غادر المدينة باتجاه مناطق سيطرة النظام السوري جنوب محافظة الرقة، وذلك تزامنا مع تحليق طيران التحالف الدولي في سماء المنطقة.

 وذكرت مصادر أيضا أن طيران التحالف الدولي حلّق بشكل مكثف فوق عدة مناطق من ريف الرقة وفوق منطقة حقل العمر النفطي في ريف دير الزور الشرقي.

وكانت قوات النظام قد دخلت إلى العديد من المناطق الخاضعة لسيطرة "قسد" في منطقة شرق الفرات، وذلك عقب إعلان عن اتفاق بين الطرفين لمواجهة العمليات العسكرية التركية ضد "قسد".

ذات صلة

الصورة

سياسة

يستعد وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي، الاثنين المقبل، لمناقشة أزمة شرق المتوسط والخلاف الحاد بين تركيا من جهة واليونان وقبرص من جهة أخرى بشأن حقوق التنقيب عن النفط والغاز، وذلك ضمن عدد من الملفات المطروحة أمام قمة قادة الاتحاد الأوروبي.
الصورة
أردوغان والسراج (الأناضول)

أخبار

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، اليوم الجمعة، إن تركيا منزعجة من إعلان فائز السراج رغبته في التنحي عن رئاسة حكومة الوفاق الليبية المعترف بها دولياً، بحلول نهاية أكتوبر/ تشرين الأول.
الصورة

سياسة

يواصل الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، توجيه الانتقادات لنظيره الفرنسي، إيمانويل ماكرون، على خلفية التوتر مع اليونان في منطقة شرق المتوسط بشأن التنقيب عن الغاز وهرولة باريس لدعمها، إذ اعتبر أن سياسات ماكرون "متخبطة".
الصورة
سياسية/أورسولا فون دير لايين/(جون تيس/فرانس برس)

سياسة

حذرت رئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لايين، الأربعاء، أنقرة من أي محاولة لـ"ترهيب" جيرانها في إطار النزاع على موارد الغاز الذي تتواجه فيه تركيا مع اليونان في شرق المتوسط، وأكدت أن "خفض حدة التصعيد مصلحة متبادلة".