هدف عالمي من "ركنية" مباشرة يلهب حماس الجماهير بالبرازيل

07 سبتمبر 2019
الصورة
كورينثيانز اكتفى بالتعادل أمام سييارا (Getty)
+ الخط -
حضرت الإثارة والأهداف المميزة خلال مواجهة كورينثيانز وضيفه سييارا في الأسبوع الـ18 من عمر الدوري البرازيلي الممتاز، التي انتهت بالتعادل بهدفين لكل جانب.

وبعد أن تقدم الفريق المضيف بهدفين دون رد في الحصة الأولى، توقع الكثيرون أن تشهد المباراة نتيجة ثقيلة لمصلحة أصحاب الأرض بعد مستوى مميز في أول 45 دقيقة.

لكن الإثارة حضرت في الدقائق الأخيرة من عمر اللقاء، فبعد أن قلّص تياغو غالاردو النتيجة لفريق سييارا عند الدقيقة الـ59، نجح زميله ليوناردو كارفاليو في تعديل النتيجة بالدقيقة الأخيرة من كرة ركنية لعبها مباشرة بالهدف، إذ رغم تنفيذه الكرة بقدمه اليمنى ووجود الركنية في ذات الجهة، فإنه نجح في إيداعها الشباك بطريقة مميزة، ليشعل مدرجات ملعب "أرينا كورينثيانز" الذي استضاف اللقاء.

وكانت هذا المواجهة قد شهدت هدفاً عكسياً غريباً، بعد أن سجل المدافع جواو لوكاس هدفاً اعتبره الكثيرون من الأغرب في المسابقة البرازيلية، كونه جاء من كرة رأسية متقنة، وضعها لاعب فريق سييارا بمرماه، كما لو أنه مهاجم للفريق المنافس.

دلالات

المساهمون