هجوم انتحاري على القوات الدولية في جنوب أفغانستان

24 ابريل 2017
+ الخط -

وقع قبل قليل هجوم انتحاري قرب قاعدة للقوات الدولية العاملة في أفغانستان، في إقليم خوست جنوبي البلاد.

وقال مصدر أمني في الإقليم لـ"العربي الجديد" إن الهجوم استهدف قاعدة للقوات الدولية، وليس هناك أي تفاصيل حول الخسائر.

وأكد الناطق باسم الداخلية الأفغانية نجيب دانش وقوع العملية الانتحارية، ولكنه لم يتحدث حول الهدف والخسائر، منوها إلى أن الهجوم نفذ بواسطة سيارة مفخخة. يتزامن الهجوم مع زيارة وزير الدفاع الأميركي جيمس ماتس إلى أفغانستان، ومع إقالة الرئيس الأفغاني أشرف غني وزير الدفاع عبد الله حبيبي وقائد الجيش الجنرال قدم شاه شهيم، على خلفية الهجوم على قاعدة عسكرية للجيش الأفغاني قبل يومين أدى إلى مقتل 14 جنديا وإصابة عشرات آخرين.

ولم تتبن أية جهة مسؤولية الهجوم، كما لم تتحدث القوات الدولية لحد الآن بشأنه.