نيمار يذرف دموع وداع المونديال.. وهنري وهازارد يواسيانه

نيمار يذرف دموع وداع المونديال.. وهنري وهازارد يواسيانه

07 يوليو 2018
الصورة
نيمار في نوبة بكاء بعد وداع حلم المونديال(العربي مونديال/Getty)
+ الخط -
ودخل نجم منتخب السيليساو نيمار دا سيلفا في نوبة بكاء، عقب انتهاء مباراة منتخب بلاده أمام بلجيكا بالخسارة بهدفين لهدف، وودع حلم التتويج باللقب العالمي للمرة السادسة.

ولقي نجم باريس جيرمان كل الدعم والتشجيع من نجم كرة القدم الفرنسية السابق والمدرب المساعد لمنتخب بلجيكا الحالي تيري هنري، بالإضافة إلى قائد منتخب بلجيكا ايدين هازارد في لقطة رائعة.

وعاش نيمار حزنا كبيرا بعد الهزيمة حاله حال رفاقه وجماهير المنتخب البرازيلي، لكن الروح الرياضية لهنري وهازارد ساهمت في تخفيف حزن نيمار لضياع حلم التتويج باللقب العالمي.

وفشل نيمار ورفاقه في تقديم العرض المنتظر منهم أمام المنتخب البلجيكي، الذي تفوق واستحق بطاقة التأهل لدور الأربعة، بعد التألق والأداء المميز الذي قدمه رفاق كيفين دي بروين.



وكرس منتخب بلجيكا عقدة نظيره البرازيلي أمام المنتخبات الأوروبية، إذ خرجت البرازيل للمرة الأولى من كأس العالم من قبل فريق أوروبي في نسخة عام 1934، أمام إسبانيا، وأقصيت الدولة المنظمة لمونديال 2014 على يد المنتخب الألماني في نصف النهائي، قبل أن تودع النسخة الحالية أمام بلجيكا.

 

المساهمون