نيمار يتقدم نحو لقب الهداف التاريخي للبرازيل..وروماريو الضحية التالية

08 سبتمبر 2016
الصورة
نيمار يسعى إلى مناطحة الأساطير (Getty)
+ الخط -


يواصل نيمار دا سيلفا تقديم أداء مميز مع منتخب بلاده في الآونة الأخيرة، ليحرز الأهداف الحاسمة، وآخرها في مرمى كولومبيا في تصفيات أميركا الجنوبية المؤهلة لكأس العالم 2018 الروسي، ويقترب من صدارة هدافي "السيليساو" عبر تاريخه.

ونجح النجم البرازيلي في معادلة عدد أهداف مواطنه الأسطورة زيكو مع المنتخب الأول، برصيد 48 هدفا لكل منهماـ وهو ما يضعه على الطريق الصحيح من أجل مواصلة كسر الأرقام القياسية في المباريات المقبلة، بعد الدفعة التي تلقاها بالفوز بأول ميدالية ذهبية أولمبية لكرة القدم في تاريخ بلاده.

وسيكون التحدي المقبل أمام نيمار (24 عاما) هو معادلة رقم المهاجم الأسطوري الآخر روماريو الذي أحرز مع المنتخب الكناري 55 هدفا، ليكون الثالث في القائمة الهدافين التاريخيين.

أما التحدي الأكبر أمام نيمار سيكون التفوق على الظاهرة رونالدو والأسطورة بيليه، حيث يأتي نجم ريال مدريد السابق في المركز الثاني برصيد 62 هدفا، بينما يأتي "الملك" البرازيلي في المركز الأول برصيد 77 هدفا، وهو الرقم الذي استعصى على كل أساطير الكرة البرازيلية في السنوات الماضية.

ويعتبر الوصول إلى رقم بيليه هو التحدي الأكبر لنيمار، إلا أن صغر سنه، وتألقه في الفترة الأخيرة، قد يضعانه على قمة الهدافين التاريخيين، والتفوق على أسطورة سانتوس، وأحد أفضل لاعبي كرة القدم على الإطلاق.

المساهمون