نيمار: الركلة كانت لي...وإنريكي "لن أجرؤ على تسديدها"

نيمار: الركلة كانت لي...وإنريكي "لن أجرؤ على تسديدها"

15 فبراير 2016
الصورة
برشلونة قدم مباراة مميزة (العربي الجديد)
+ الخط -

اعترف النجم البرازيلي نيمار دا سيلفا، بأنه تمرن صحبة زملائه في خط المقدمة على تنفيذ ركلة الجزاء، التي سجل منها زميله الأوروغوياني لويس سواريز هدفاً جميلاً، بعد تمريرة من الأرجنتيني ليونيل ميسي، خلال فوز الفريق يوم أمس على نادي سيلتا فيغو في ملعب الكامب نو بنتيجة 6-1.

وأكد اللاعب البرازيلي صاحب الهدف الأخير في اللقاء، لتلفزيون البرسا: "لقد كانت هذه الركلة مخصصة لي، لقد تدربنا عليها معاً"، ويبدو أن سواريز انطلق وسجلها بدلاً من نيمار. وشغلت هذه اللقطة وسائل الإعلام قاطبة، فيما قلل مدرب برشلونة لويس إنريكي من أهميتها، حيث أشار إلى أن هذه اللقطة حدثت في الماضي، عن طريق الثنائي يوهان يوهان كرويف وجيسبر أولسن في واقعة مشابهة مع أياكس الهولندي عام 1982.

بدوره قال النجم الإسباني أندريس إنييستا بعد انتهاء المباراة: "الأمر غير معتاد، لكن ليست قلة احترام للمنافس، ويمكن تنفيذ الركلة بهذا الشكل. نحن نحترم الخصوم لأبعد الحدود، النقاش في هذا الأمر لا يهمنا".

أما إنريكي فقد شعر بالأسف على أن تخلق هذه الركلة الكثير من الجدل، وقال: "نحترم المنافس كثيراً، وسار الأمر بشكل طبيعي، فالثنائي كوريف وجيسبر قام بها سابقاً، أعلم أنها ستثير جدلاً كبيراً، وشخصياً، لن أجرؤ على تنفيذها بهذه الطريقة لأنني كنت سأسددها بشكل سيئ".

ورفع فريق البلاوغرانا بفضل هذا الانتصار رصيده إلى 57 نقطة عزّز بها موقعه في صدارة جدول ترتيب بطولة الدوري الإسباني لكرة القدم، مُتفوقاً بفارق ثلاث نقاط أمام أقرب منافسيه أتلتيكو مدريد، صاحب المركز الثاني، علماً أن البارسا يمتلك مباراة مؤجلة سيخوضها ضد فريق سبورتينغ خيخون.

اقرأ أيضاً:بالفيديو..أشهر 10 "ركلات جزاء ثنائية" نُفذت قبل ركلة"ميسي وسواريز"

المساهمون