نوير يُحول خطر التسرع لتصديات عالمية بنهائي كأس ألمانيا

25 مايو 2019
الصورة
مانويل نوير قائد نادي بايرن ميونخ (Getty)
+ الخط -
خطف الحارس الألماني مانويل نوير قائد نادي بايرن ميونخ الأضواء وبشدة، بعدما ألهب الجماهير الحاضرة في مدرجات الملعب الأولمبي في العاصمة برلين بتصديات عالمية في المواجهة التي جمعته أمام منافسه لايبزيغ، ضمن منافسات نهائي كأس ألمانيا لكرة القدم.

وحاول أبناء المدرب رالف رانجنيك المدير الفني لنادي لايبزيغ البحث عن هدف التقدم، ومفاجأة بايرن ميونخ، بعدما اعتمدوا على التمريرات القصيرة، والكرات الثابتة، ليحتسب حكم اللقاء في الدقيقة العاشرة من عمر الشوط الأول ركلة ركنية لصالح لايبزيغ.

وكاد لايبزيغ يباغت بايرن ميونخ بهدف مبكر، بعدما خرج الحارس مانويل نوير من عرينه، لكنه قرر العودة بسرعة، حتى يتمكن من صدّ الكرة الرأسية القوية التي حرمت لاعب الفريق الخصم من هدفٍ محقق، نتيجة تصديه بشكل رائع، ليكافئه زميله البولندي روبرت ليفاندوفسكي بهدف التقدم في الدقيقة (29).




وفي الشوط الثاني، حاول لايبزيغ الحصول على هدف التعادل، منذ الدقائق الأولى، بعدما ظهرت تعليمات المدرب باعتماد الهجمات المرتدة، لتصل الكرة إلى قائد خط وسط لايبزيغ السويدي إيميل فورسبيرغ، الذي كسر التسلل وانطلق مسرعاً نحو مرمى نادي بايرن ميونخ.

وقرر الحارس مانويل نوير الخروج من عرينه، حتى يتمكن من صدّ الهجمة المرتدة، لكنه تراجع في اللحظات الأخيرة، بينما أطلق السويدي إيميل فورسبيرغ كرة قوية، تمكن حامي عرين بايرن ميونخ من ردّها، ليقود فريقه إلى الفوز بنهائي كأس ألمانيا بثلاثة أهداف مقابل لا شيء، والتتويج بلقب البطولة.




يذكر أن الحارس مانويل نوير قد تعرض لإصابة قوية في موسم 2018 /2019، جعلته يغيب عن أهم مباريات بايرن ميونخ في البطولات المحلية والقارية، وعلى رأسها دوري أبطال أوروبا، الذي خرج منه النادي البافاري بخسارة قاسية أمام ليفربول.

المساهمون