نهائي الأبطال يشعل الأسعار في كييف...طبيب أسنان يؤجر عيادته!

07 مايو 2018
الصورة
أسعار نارية للفنادق في كييف (العربي الجديد، تويتر)
+ الخط -
نشر طبيب أسنان يُدعى فولوديمير إعلانا رسميا عن تأجير عيادته في العاصمة الأوكرانية كييف، لأي مشجع يريد الحصول على مكان للنوم خلال زيارة المدينة، من أجل مشاهدة المبارة النهائية لبطولة دوري أبطال أوروبا بين ليفربول الإنكليزي وريال مدريد الإسباني.

ونشر طبيب الأسنان الأوكراني صورة عيادته عبر مواقع الحجز الفندقي، والتي يمكن أن تتسع لحوالي أربعة ضيوف ويوجد فيها سرير واحد وحمام. في وقت حدد الطبيب سعر الليلة الواحدة في العيادة بنحو 75 يورو، وهو سعر زهيد مقارنةً بأسعار الفنادق المرتفعة حالياً في العاصمة الأوكرانية.

ويُعتبر قرار الطبيب بتأجير عيادته للجماهير الراغبة بحضور نهائي دوري أبطال أوروبا قراراً غريباً، لأنه لم يسبق لأي طبيب أو شخص يملك مكتباً خاصاً أن عرضه للإيجار لمدة ليلة أو ليلتين من أجل مساعدة الجماهير، والأمر المستغرب الآخر هو السعر الزهيد الذي حدده.

أسعار نارية ومعاناة الجماهير

تبرزُ مشكلة الأسعار النارية للفنادق المحيطة بالملعب الأولمبي الذي سيستضيف المباراة النهائية لدوري أبطال أوروبا في العاصمة الأوكرانية كييف، إذ تخطت الأسعار حاجز 13 ألف يورو لثلاث ليالي، وهو السعر الذي يعود إلى 50 يورو لليلة الواحدة بعد النهائي.

ووصل سعر الغرفة في أحد الفنادق القريبة من وسط المدينة إلى حوالي 8 آلاف يورو وغرف أخرى إلى حوالي 6 آلاف، والمثير أن الغرف نفسها تصل تكلفتها إلى حوالي 56 يورو فقط لليلة الواحدة في 28 أيار/مايو أي بعد يوم فقط من المباراة النهائية.


في المقابل، تتراوح أسعار الغرف العادية في معظم الفنادق داخل العاصمة الأوكرانية كييف بين 1498 و1635 يورو. وهو الأمر الذي يثير قلق الجماهير التي تريد حضور المباراة النهائية يوم السبت في 26 أيار/ مايو لأن التكلفة ستكون باهظة جداً إضافة إلى سعر بطاقة اللقاء.

وطالبت رابطة جماهير فريق ليفربول الإنكليزي الاتحاد الأوروبي لكرة القدم بالتدخل سريعاً لوضع حد للأسعار النارية، ومعظم الجماهير لا يمكن أن تتحمل هذه التكلفة الباهظة من أجل حضور المباراة النهائية، كما طالبت الرابطة الحكومة الأوكرانية بالتدخل لوضع حد للمخالفين.

المساهمون