نصر الله:تدخلنا في سوريا لم يكن على أساس طائفي

15 اغسطس 2014
+ الخط -


قال الأمين العام لحزب الله حسن نصر الله إن تدخل حزبه بالقتال في سوريا "لم يكن على أساس طائفي"، مشيراً إلى أنّ محيط بلدة عرسال اللبنانية الحدودية مع سوريا ومناطق أخرى تحتلها جماعات مسلحة سورية قبل ذلك التدخل مطلع العام الماضي.

وقال نصر الله في الجزء الثاني من حواره مع جريدة "الأخبار" اللبنانية، والذي نشر اليوم الجمعة، "كنا حريصين منذ البداية على التأكيد أنّ تواجدنا في سوريا ليس على أساس طائفي، وأننا ساعدنا المقاومة في العراق سابقاً على أساس غير طائفي أيضًا، ونحن ساعدنا حماس والجهاد والفصائل الفلسطينية وهم سنّة".

ورأى الأمين العام أن تدخل حزب الله في سوريا هو في الدرجة الأولى لـ"الدفاع عن لبنان وعن المقاومة وعن كل اللبنانيين من دون استثناء"، حسب تعبيره.

ومضى نصر الله بالقول "نحن في القصير والقلمون السوريتين وغيرهما لم نقاتل "الجيش الحر" وأصحاب الفكر العلماني أو الليبرالي بل قاتلنا الفكر التكفيري الذي يمثله حالياً "داعش" وهزمناه، لكن المطلوب من الناس "أن تأخذ موقفاً وأن تعي وتنتبه".