نشيدٌ وطني يثير سخطاً في مباراة ألبانيا وفرنسا

07 سبتمبر 2019
الصورة
هدّد لاعبو ألبانيا بتأجيل انطلاق المباراة (Getty)
تأخر انطلاق المواجهة بين منتخب فرنسا وضيفه منتخب ألبانيا على استاد "فرنسا"، ضمن منافسات دور المجموعات المؤهلة لبطولة "يورو 2020"، بعدما اعتذر لاعبو الفريق الضيف عن اللعب، بسبب الخطأ الفادح الذي حدث أثناء عزف النشيد الوطني.

وأثناء وقوف لاعبي منتخب ألبانيا لسماع النشيد الوطني لبلدهم وترديده، فوجئ الجميع بعزف نشيد بلد آخر، ما أدّى إلى تعجب لاعبي الفريق الضيف، الذين تبادلوا نظرات الاستغراب فيما بينهم، وذهبوا مباشرة إلى الجهاز الفني، الذي دخل في نقاش طويل مع حكم المواجهة ومراقبها.

وتبين أن منظمي مواجهة فرنسا ضد ألبانيا، قد وقعوا بخطأ فادح، بعدما عزفوا النشيد الوطني لدولة أندورا، بدلاً من النشيد الأصلي لألبانيا، ما جعل المذيع الداخلي في استاد "فرنسا" يقدم الاعتذار عما حدث، ليتمّ عزف النشيد الوطني لألبانيا بشكلٍ صحيح.


وعاد لاعبو منتخب ألبانيا مرة أخرى إلى الوقوف حتى يرددوا نشيدهم الوطني، بعدما هددوا مراقب المباراة من قبل الاتحاد الأوروبي لكرة القدم "يويفا"، وحكم المواجهة بتأخير انطلاقها، نتيجة الخطأ الفادح الذي حدث من قبل منظمي اللقاء.