ندوة للقائم بأعمال السفارة السورية في عمّان تثير جدلاً

08 أكتوبر 2017
+ الخط -

قلل القائم بأعمال السفارة السورية في عمّان، أيمن علوش، من التقارير التي تتحدث عن انفراج في العلاقات السورية الأردنية، وقال خلال ندوة أقيمت في العاصمة عمّان، مساء السبت، إن "هناك مادة إعلامية تغزو صفحات الإعلام، تتحدث عن انفراج في الأزمة، ذلك ليس دقيقاً، لكنه ما نتمناه في سورية".

ورأى علوش في الندوة الأولى من نوعها، والتي جاءت بدعوة من تجمع "إعلاميون ومثقفون أردنيون من أجل سورية المقاومة"، عدم وجود إشارات رسمية أردنية لتجاوز الأزمة، رغم أن الناطق باسم الحكومة الأردنية، محمد المومني، كان قد أعلن نهاية أغسطس/أب الماضي، أن "علاقة بلاده مع سورية تأخذ منحى إيجابياً".

وشهدت الندوة جدلاً، عندما أعلن القائم بالأعمال عدم معرفته بـ"المشاركة الأردنية في حرب 1973" على حد قوله، قبل أن "يقلل من أهمية تلك المشاركة، بعدما سبقه إلى التقليل من أهميتها بعض الحضور"، وتساءل علوش "هل قصفتهم في عمق إسرائيل، هل التحمتم مع العدو؟

وأثار الحديث الذي دار خلال الندوة حول المشاركة الأردنية في الحرب استياء الحكومة الأردنية، التي انتقدت على لسان مصادر رسمية كل من يشكك بمواقف الأردن التاريخية.
 
وأعلن الأردن، في 26 مايو/أيار 2014، أن السفير السوري السابق في عمّان، اللواء بهجت سليمان، شخص غير مرغوب فيه، بعد تكرار تصريحاته المسيئة.