نجم الريال السابق ينتقد ميسي لاستسلامه.. وجماهير البرسا تساند أسطورتها

15 اغسطس 2020
الصورة
بدت علامات الحسرة على وجه ميسي في نهاية المباراة (مانو فيرنانديز/Getty)

اتُهم النجم الأرجنيتني ليونيل ميسي بـ"الاستسلام" خلال هزيمة برشلونة التاريخية في دوري أبطال أوروبا أمام بايرن ميونخ 2-8، ليحجز عملاق البوندسليغا مكانا في نصف النهائي ضد مانشستر سيتي أو ليون.

وكان ميسي، الذي بات مستقبله محط تكهنات شديدة، عاجزاً عن منع فريقه من الهزيمة الأكثر إذلالاً في تاريخه الحديث، لكن نجم ريال مدريد السابق ماكمانامان أكد أن أيقونة برشلونة مذنب مثل أي لاعب من زملائه في الفريق، لفشلهم في الحضور في مواجهة كهذه.

وقال ماكمانامان في تصريح لقناة (بي تي سبورت): "إنه ساحر ورائع، ويمكن القول إنه أعظم لاعب على الإطلاق، لكن عليه أن يعمل بجد أكبر، خاصة في مواجهات مثل هذه".

 وأضاف "لقد استسلم في كرة مشتركة مع ألابا، وكان عليه فقط الجري لمسافة خمس ياردات، ولم يكن يريد الركض مطلقا".

من جهتها، ساندت جماهير الفريق الكتالوني نجمها الأول عبر مواقع التواصل الاجتماعي، بعدما كتب أحدهم "حزين بس على ميسي وشتيغن"، وكتب آخر "ميسي ما كان في يومه، العزاء على كورة القدم من بعدك يا أسطورة"، وكتب مناصر للبرسا "ما هكذا تهان الأساطير يا بايرن، ارحموا عزيز قوم ذل، الألمان ما يرحمون أحد قدام البرازيل واليوم قدام البرشا وميسي".

ووصل برشلونة إلى لشبونة في حالة من الفوضى بعد نهاية مأساوية للموسم المحلي، انتهى بتخلي فريق كيكي سيتين عن لقب الدوري الإسباني لمصلحة الغريم التقليدي ريال مدريد.