نجم إنكلترا يوجه رسالة لزملائه بتشلسي ومدربه ساري

نجم إنكلترا يُوجه رسالة شديدة اللهجة لزملائه بتشلسي ومدربه ساري

26 أكتوبر 2018
الإيطالي ماوريسيو ساري مدرب تشلسي (Getty)
+ الخط -
تمنح مواجهات الفرق الكبرى في مسابقة يوروباليغ، بعض اللاعبين فرصة للكشف عن إمكانياتهم ومواهبهم، في محاولة لتثبيت الأقدام في التشكيل الأساسي، وبالتالي فرض الهيمنة على مركز معين، خصوصاً على مستوى العملة النادرة، وهي المهاجم الهداف.


وخلال مواجهة فريق تشلسي الإنكليزي لضيفه باتي بوريسوف البيلاروسي، والتي أقيمت على ملعب "ستامفورد بريدج"، وأتت لحساب الجولة الثالثة من المجموعة الثانية عشرة لمسابقة يوروباليغ، أثبت المهاجم الإنكليزي الشاب روبن لوفتوس تشيك صاحب الـ22 عاماً أنه نجم من طينة الكبار.



ونجح تشيك في تسجيل ثلاثة أهداف في 53 دقيقة من عمر اللقاء، محرزاً الـ"هاتريك" الأول له في مسيرته، بعدما كان قد سجل هدفين في 35 مباراة مع "البلوز"، ومقدماً نفسه بقوة لمدربه الإيطالي ماوريسيو ساري، وكذلك لغاريث ساوثغيت مدرب منتخب الأسود الثلاثة، ليكون ضمن كتيبة رابع العالم، بعد أن مثل منتخبات الفئات العمرية كافة لإنكلترا وكذلك المنتخب الأول.

وبات تشيك أول لاعب يحرز "هاتريك" لتشلسي في مسابقة أوروبية منذ ثلاثية الإيفواري ديديه دروغبا ضد ليفسكي صوفيا البلغاري في عام 2006.

وكانت صحيفة "ديلي مايل"، قد أكدت قبل أسابيع قليلة، نية اللاعب تقديم طلب بالسماح برحيله إلى نادٍ آخر في كانون الأول /ديسبمر المقبل، ولو على سبيل الإعارة من أجل إنقاذ مسيرته، لكن على ما يبدو أن اللاعب ومدربه سيعيدان حساباتهما بعد تألق تشيك في مواجهة باتي بوريسوف.

دلالات

المساهمون