نتنياهو يلتقي أيرولت ويرفض المبادرة الفرنسية للسلام

القدس المحتلة
نضال محمد وتد
15 مايو 2016
أكدت مصادر سياسية إسرائيلية أن رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، أوضح لوزير الخارجية الفرنسي، جان مارك أيرولت، خلال لقائه به صباح الأحد، أن إسرائيل ترفض المبادرة الفرنسية لعقد مؤتمر دولي للسلام في الشرق الأوسط، وتعتبر أن المفاوضات المباشرة، بدون شروط مسبقة، هي الطريق الوحيدة لتحقيق السلام.

ونقل بيان عن ديوان نتنياهو، أن نتنياهو أبلغ الوزير الفرنسي بأن الموقف الفرنسي الأخير المؤيد لقرار اليونيسكو، بشأن عدم وجود رابط وعلاقة بين اليهود وبين المسجد الأقصى، يمس بنزاهة المبادرة الفرنسية وحيادها.

وبحسب البيان، فإن "نتنياهو أدلى بهذه التصريحات في مستهل جلسة الحكومة الإسرائيلية، اليوم، بعد لقائه الوزير الفرنسي".

وكان وزير الخارجية الفرنسي وصل إلى إسرائيل اليوم، في زيارة خاطفة لعرض المبادرة الفرنسية على نتنياهو. 

وأعلن الوزير الفرنسي، بحسب تصريحات رئيس حكومة الاحتلال، أن تصويت فرنسا إلى جانب قرار اليونيسكو المذكور، نبع عن سوء فهم، وأنه لن يتكرر.

وزعم نتنياهو أن "أي مبادرة، غير المفاوضات المباشرة، تمنح الفلسطينيين مخرجا وطريقا للهروب من مواجهة جذور الصراع"، بحسب نتنياهو، وفي مقدمتها "وجوب الاعتراف الفلسطيني بإسرائيل وطناً قومياً للشعب اليهودي".

إلى ذلك، رفض وزير الخارجية الفرنسي شكوك نتنياهو حيال "عدم حيادية" فرنسا إزاء مبادرة السلام، وفق ما نقلت "فرانس برس".

وقال أيرولت للصحافيين، في مطار بن غوريون قرب عاصمة دولة الاحتلال الإسرائيلي، قبل مغادرته بعد زيارة التقى خلالها نتنياهو والرئيس الفلسطيني، محمود عباس، إن "فرنسا ليس لديها مصلحة بالانحياز إلى طرف، لكنها مقتنعة تماما أنه إذا كنا لا نريد لأفكار "داعش" أن تزدهر في المنطقة، فيجب علينا القيام بشيء". 



ذات صلة

الصورة

أخبار

كشف كبير موظفي البيت الأبيض، مارك ميدوز، الجمعة، أن 5 دول أخرى، ثلاث منها عربية، تدرس بـ"جدية" تطبيع علاقاتها مع دولة الاحتلال الإسرائيلي على خطى الإمارات والبحرين.
الصورة

أخبار

تظاهر المئات في العاصمة الفرنسية باريس احتجاجًا على سياسيات حكومة الرئيس إيمانويل ماكرون الاقتصادية والاجتماعية.
الصورة
صلاح قديح الرئيسية

مجتمع

أحبّ الغزي صلاح قديح صناعة الأفران الطينية مذ كان صغيراً. واليوم، باتت هذه الأفران مطلوبة في غزة بسبب انقطاع التيار الكهربائي والغاز
الصورة

أخبار

أتمّت الإمارات العربية المتّحدة ومملكة البحرين، اليوم الأربعاء، وبين يدي الرئيس الأكثر فضائحيّة وإشكالًا وعنصرية في التاريخ الأميركي، عهد العلاقات السريّة مع دولة الاحتلال الإسرائيلي، بالتوقيع على اتفاق يبدو أنه يتجاوز "سلام" الند للند، إلى التحالف.