نتنياهو يضع حجر الأساس لأكثر من ألف وحدة استيطانية

نتنياهو يضع حجر الأساس لأكثر من ألف وحدة استيطانية جنوب الضفة الغربية

بيت لحم
محمد عبيدات
03 اغسطس 2017
+ الخط -

وضع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، اليوم الخميس، حجر الأساس لتجمع استيطاني يضم أكثر من ألف وحدة استيطانية جديدة في مستوطنة "بيتار عيليت" جنوبي الضفة الغربية

وقال نتنياهو في حفل وضع حجر الأساس، بحسب ما نقلت "الأناضول" "لا توجد حكومة أخرى عملت من أجل الاستيطان مثل حكومتي". 

بدورها، ذكرت صحيفة "الجروزاليم بوست" الإسرائيلية على موقعها الإلكتروني، أن نتنياهو وعد بشق طريق جديد يربط مستوطنة "بيتار عيليت" مع القدس. 

وبحسب الصحيفة، سيصل عدد سكان المستوطنة الواقعة جنوبي بيت لحم، الآن إلى قرابة 50 ألف مستوطن، ما يجعلها واحدة من أكبر المستوطنات المقامة على أراضي الضفة الغربية.

وعطل موكب نتنياهو صباح اليوم، حياة أهالي قرية وادي فوكين الفلسطينية غربي مدينة بيت لحم، وذلك بسبب زيارته لمستوطنة "بيتار عيليت".

وقال أحمد سكر رئيس المجلس القروي في وادي فوكين، إن قوات كبيرة من جيش الاحتلال الاسرائيلي، أغلقت المدخل الشمالي الرئيس للقرية، وهو المدخل الوحيد، ومنعت الأهالي من الدخول أو الخروج، وعطلت حركة المرور بشكل كامل لعدة ساعات، بسبب دخول موكب نتنياهو من هناك.

وأضاف سكر أن "رئيس حكومة الاحتلال دخل إلى المستوطنة، من أجل الاحتفال بحجر الأساس لوحدات استيطانية جديدة على تلة مطلة على قرية وادي فوكين تم مصادرتها عام 1982، من أراضي القرية وأراضي قرية حوسان المجاورة".

ولفت إلى أن قوات الاحتلال الإسرائيلي، لم تسمح للحالات الإنسانية والمرضى من التوجه إلى المستشفيات، لا سيما مرضى غسيل الكلى، حيث تم تأخيرهم لأكثر من ثلاث ساعات، وهو ما يخالف كافة القوانين والمعاهدات الإنسانية.

 

ذات صلة

الصورة
أطفال الشهيد رائد جاد الله خلال تشييع جثمانه (العربي الجديد)

مجتمع

لم يتجاوز الفلسطيني يوسف جاد الله الخامسة عشر من عمره، لكنه كان من أوائل الواصلين إلى مسرح جريمة إعدام أبيه الشهيد رائد جاد الله، مساء أمس الثلاثاء، كما كان أكثر المتشبثين بالنعش حين تشييع جثمان والده من داخل مسجد بلدته بيت عور التحتا غربي رام الله.
الصورة
تقليصات "أونروا" تحرم أطفال "محاريم غزة" من التعليم

مجتمع

ليس محمد الطفل الوحيد الذي لم يتمكن من التسجيل في مدارس "أونروا"، بل كان مثله العديد من الأطفال الذين سجلت أمهاتهم في كشوف اللاجئين، على الرغم من تسجيل أشقائهم في المدارس التابعة للوكالة، ومعاملتهم معاملة اللاجئين.
الصورة
بايكة العمور (عبد الحكيم أبو رياش)

منوعات وميديا

في "بايكة العمور" أي المخازن الكبيرة المكونة من قناطر تعلو أبوابها، تختلف الاستخدامات، لكنّ القصة الفلسطينية الشاهدة على كذب الرواية الإسرائيليّة، تبقى بلا تغيير.
الصورة
جولة في قرية لفتا المقدسيّة

مجتمع

نظّمت جمعيّة "ذاكرات"، التي تعمل على تعزيز الذاكرة الفلسطينيّة وتخطيط وتنفيذ حلم العودة الفلسطينيّ، جولة ميدانيّة في قرية "لفتا" المقدسيّة المهجّرة منذ عام 1948، وحضرها العشرات، بمرافقة المرشد الفلسطينيّ عمر الغباري.