نتنياهو يؤيد إنزال عقوبة الإعدام بمنفذ عملية "حلميش"

نتنياهو يؤيد إنزال عقوبة الإعدام بمنفذ عملية "حلميش"

27 يوليو 2017
الصورة
عقوبة الإعدام غير مطبقة في إسرائيل(فرانس برس)
+ الخط -
أعلن رئيس حكومة الاحتلال، بنيامين نتنياهو، اليوم الخميس، عن تأييده لإنزال عقوبة الإعدام بحق الشاب الفلسطيني عمر عبد، من قرية كوبر، الذي نفذ الجمعة الماضي، عملية طعن في مستوطنة "حلميش"، أسفرت عن مقتل ثلاثة مستوطنين.

وقال نتنياهو، بحسب ما أورد موقع "يديعوت أحرونوت"، إن "عقوبة الإعدام لمنفذي العمليات هي أمر حان الوقت لفرضه. إن موقفي كرئيس حكومة، أنه في حالة هذه العملية، مع قاتل كهذا، يجب إعدامه حتى لا يبتسم بعد الآن".

وجاء إعلان نتنياهو هذا بالرغم من أن عقوبة الإعدام غير مطبقة في إسرائيل، وإن كانت موجودة في سجل العقوبات الممنوح للمحاكم العسكرية، إلا أن الأخيرة لم تطلب لغاية الآن إنزالها، باستثناء في محاكمة النازي الألماني أيخمان في ستينيات القرن الماضي.

وكان عدد من وزراء حكومة الاحتلال، بينهم نفتالي بينت وأيليت شاكيد، قد أعربوا، الأسبوع الماضي، عن تأييدهم لفرض عقوبة الإعدام على منفذي العمليات ضد إسرائيليين.