نتائج استفتاء انفصال كردستان العراق: 92 بالمائة صوتوا بنعم

نتائج استفتاء انفصال كردستان العراق: 92 في المائة صوتوا بنعم

بغداد
أكثم سيف الدين
إربيل
محمد شيرزاد
27 سبتمبر 2017
+ الخط -
بعد يومين على الانتهاء من عملية التصويت على استفتاء الانفصال في إقليم كردستان العراق التي جرت يوم الاثنين الماضي، أعلن عن النتائج الرسمية، التي جاء فيها أن 92 في المائة ممن شاركوا فيه صوتوا بنعم، بحسب المفوضية العليا للاستفتاء في الإقليم.

وقالت المفوضية، اليوم الأربعاء، في مؤتمر صحافي لأعضائها السبعة عقد في فندق وسط أربيل إن نسبة الذين صوتوا بـ (نعم) بلغت 92.73%، فيما بلغت نسبة التصويت بـ (لا) 7.27 في المائة.


ووفقا لأرقام المفوضية المعلنة فقد بلغ عدد المشاركين في الاستفتاء 3 ملايين و305 آلاف و925 شخص شاركوا في الاستفتاء، من أصل 4 ملايين و581 ألف شخص كان لهم حق التصويت في الاستفتاء الذي نظم في أربيل، والسليمانية، ودهوك، وحلبجة فضلا عن المناطق المتنازع عليها، ومن بينها كركوك، الغنية بالنفط.


وأكدت المفوضية أنه سيتم مصادقة نتائج استفتاء الانفصال من قبل محكمة الاستئناف العليا قبل اعتمادها رسميا.


ويأتي إعلان النتائج متطابقا إلى حد كبير مع التسريبات التي حصل عليها "العربي الجديد" صباح اليوم الأربعاء حول آخر نتائج عمليات العد والفرز بمركز المفوضية الرئيسي.


في الأثناء، قال مسؤول كردي مقرب من رئيس إقليم كردستان العراق، مسعود البارزاني لـ"العربي الجديد" إن "إعلان النتائج لا يعني أبدا تصعيدا من قبلنا، لكنها وثيقة رسمية صارت بحوزتنا تدعم حقنا المشروع"، وفق قوله.


وبين أن "البارزاني أكد أنه لا إجراء عملياً بعد إعلان النتائج، لكن هناك حوار وتفاوض سلمي مع كل الأطراف، خاصة أن عملية الاستفتاء لم تسفر عن أي اختلال بالأمن أو تضر أحداً" وفقا لقوله.

ذات صلة

الصورة
كورونا العراق

مجتمع

اندلع ليل السبت - الأحد حريق هائل في مستشفى "ابن الخطيب" شرقي العاصمة العراقية بغداد، الذي يضم مصابين بفيروس كورونا.
الصورة
العراق/سياسة/الجيش العراقي/الأنبار(فرانس برس)

سياسة

أعلنت السلطات العراقية، اليوم الثلاثاء، تنفيذ طيران التحالف الدولي، الذي تقوده واشنطن للحرب على الإرهاب، سلسلة من الضربات الجوية الجديدة في مناطق شماليّ البلاد، أدت إلى تدمير 39 وكراً لتنظيم "داعش"، بحسب بيان رسمي صدر عن خلية الإعلام الأمني.
الصورة

سياسة

أعلنت السلطات الأمنية العراقية في العاصمة بغداد، اليوم الأربعاء، إحباط محاولة تسلّل إرهابية من قبل مسلّحين يتبعون تنظيم "داعش"، جنوبيّ العاصمة بغداد، مؤكدة مقتل أحدهم.
الصورة

سياسة

حولت القوات العراقية والتحالف الدولي أنظارهما إلى جبال قره جوخ شمال محافظة نينوى، والتي صارت بمثابة المعقل الجديد لـ"داعش". ويعتمد الطرفان على عمليات إنزال واستهداف جوي مباغت، بعد فشل تجربة التوغل العسكري البري، نجمت عنها خسائر بشرية.