ناشطو مواقع التواصل الاجتماعي يتساءلون عن سبب حجب "هاوس بارتي" في قطر

08 ابريل 2020
الصورة
تساءل القطريون عن سبب الحجب (جاكوب بورزيكي/Getty)
+ الخط -
اشتكى معلقون على مواقع التواصل الاجتماعي في قطر، اليوم الثلاثاء، من حجب تطبيق "هاوس بارتي"، وهو تطبيق يستخدم بكثرة للتواصل العائلي في قطر، سواء بين المواطنين أو المقيمين. 

واحتل وسم #هاوس_بارتي قائمة المواضيع الأكثر تداولاً في قطر حيث قوبل حجب التطبيق بالاستغراب والاستياء. وأكّد الناشطون أن هذا الحجب غير مبرر في الظروف الراهنة بسبب التزام الناس بالحجر المنزلي، وحاجتهم للتواصل مع عائلاتهم عبر التطبيق.

وطالب العديد من المغردين وزارة الاتصالات وهيئة تنظيم الاتصالات والشركات المشغلة بالعودة عن قرار الحجب، والرد على أسئلتهم حول أسبابه.

وردت شركة "أوريدو"، في حسابها الرسمي في "تويتر"، على تغريدات ناشطي مواقع التواصل الاجتماعي، من دون تسمية تطبيق محدد، قائلة "بخصوص ما يتم تداوله حول حظر تطبيقات معينة، نود أن نوضح لكم أن (أوريدو) لا علاقة لها بحظر التطبيقات، لذا وجب التنويه، شاكرين لكم حسن تفهمكم وتعاونكم".

وكان الناشط أحمد بن فهد قد خاطب الجهات المسؤولة عن الاتصالات في قطر، في تغريده على حسابه باللهجة العامية، قائلاً "تدرون أنكم لما تسكرون التطبيقات راح تحدون الناس على أنهم يزورون بعضهم بعض ويتفشى كورونا، على الأقل تعلموا من القطرية حطت شعار نوصلكم بيوتكم، وجددت لنا عضوية نادي الامتياز لكن إنتو شنو شعاركم، (جعلكم ما تواصلتوا) والا (تزاوروا شمنه خايفين)".

وغرّد الناشط خالد الجميلي، في حسابه على "تويتر"، قائلاً " قرار حجب (هاوس بارتي)، لم يؤثر على التواصل العائلي في قطر فحسب، بل على التواصل العائلي بين المغتربين وأهاليهم".

ولجأ العديد من المواطنين والمقيمين في قطر، بعد التزامهم بالحجر الصحي المنزلي، إلى شبكة الإنترنت وتطبيقات الهواتف للبقاء على تواصل مع عائلاتهم وأصدقائهم، والاطمئنان عليهم، وكطريقة لتمضية الوقت في الحجر المنزلي.   

دلالات

المساهمون