ناشطون سوريون يضربون عن الطعام احتجاجاً على أحداث عرسال

ناشطون سوريون يضربون عن الطعام احتجاجاً على أحداث عرسال

أمستردام
أيهم الفارس
12 يوليو 2017
+ الخط -



لليوم السابع على التوالي، يستمر ناشطون سوريون بحملتهم في الإضراب عن الطعام في ساحة ويست ماركت بأمستردام، والتي تهدف إلى إجراء تحقيق عادل لما تعرض له اللاجئون السوريون في مخيمات اللجوء بلبنان ومحاسبة المسؤولين عن فعلتهم، يأتي ذلك في وقت قالت فيه منظمة العفو الدولية "أمنستي" إن التحقيقات قد بدأت للوقوف على ملابسات ما حدث في مخيم اللجوء بعرسال.

وقام المضربون بعرض صور ولافتات تشرح الأسباب التي قامت لأجلها الحملة، للفت انتباه المارّة إلى قضية اللاجئين السوريين، وما يتعرضون له من قهر وظلم في مخيمات اللجوء بعرسال اللبنانية.

وقال الناشط السوري، وأحد المشاركين في الإضراب عن الطعام أحمد سلحبجي، لـ "العربي الجديد": "أطلق الناشطون السوريون حملة للإضراب عن الطعام حول العالم بعد مداهمة قوات تابعة للجيش اللبناني مخيماً للاجئين السورين في عرسال، وخلال ذلك قُتل عدد من اللاجئين المدنيين وتم بعدها إحراق المخيم، نريد إرسال رسالة للعالم والمنظمات الدولية نقول فيها إن هناك لاجئين فروا من بلادهم بسبب الحرب وخوفاً من القتل ليجدوا أنفسهم يقتلون على يد جيش آخر في بلد آخر".

من جانبه قال المتحدث الصحافي لمنظمة العفو الدولية في أمستردام، رود بوسخراف لـ "العربي الجديد"، إنّ "فريق البحث الخاص بمنظمة العفو الدولية بالتعاون مع مكاتبنا في بيروت يعمل على التحقيق في ما حدث بمركز اللجوء بعرسال وكيف تم قتل واعتقال اللاجئين هناك". وأضاف بوسخراف أنه من الصعب إعطاء إجابة، إذ لا يزال المركز الرئيسي لأمنستي في لندن ينتظر نتائج التحقيق وبعدها سيقرّر خطواته اللاحقة.

وفي ما يخص الإضراب القائم للناشطين السوريين بالقرب من منظمة العفو الدولية، أكد بوسخريف أن المنظمة تشعر بالقلق حيال صحة الشبان المضربين، وقد تم استدعاء طبيب لمتابعة حالتهم الصحية بشكل يومي، مضيفاً أنه لا يمكن فعل شيء حيال ذلك، لا سيما أن الإضراب هو قرار شخصي بحت، إلا أن المنظمة ستستمر في متابعة أوضاعهم.

وحول الإجراءات التي يمكن اتخاذها، بيّن بوسخريف أن أمنستي تتجه في بعض الأحيان للضغط على الحكومات أو الاعتماد على جماعات الضغط، وهذا ما ستفعله المنظمة غالباً، كما أن وزير حقوق الإنسان اللبناني طالب بتحقيق، وهذا ربما يكون كافياً الآن ولكن يجب انتظار نتائج التحقيق على أية حال.

يواصلون إضرابهم عن الطعام (العربي الجديد)


كذلك أكّدت الناشطة السورية عزة مرتضى المقيمة في هولندا، لـ "العربي الجديد"، أن الإضراب مستمر إلى أن يتم فتح تحقيق دولي في الجرائم التي حدثت بعرسال، كما يجب الدعوة إلى إطلاق سراح قرابة 375 لاجئاً سورياً معتقلاً في سجون الجيش اللبناني، إضافة إلى حماية اللاجئين في المخيمات.

طالبوا بإطلاق سراح المعتقلين (العربي الجديد)


وعن نتائج الحملة ترى مرتضى أن الإضراب يشهد تزايداً في أعداد الناشطين في كل الدول الأوروبية والعالمية، ما يدفع بالمجتمع الدولي إلى التجاوب مع المطالب القائمة، فالقضية هي مسألة إنسانية بحتة وعلى دول اللجوء توفير أسس الأمان للاجئين.

توفير أسس الأمان للاجئين (العربي الجديد)

يذكر أن حملة للإضراب عن الطعام أطلقها ناشطون سوريون كانت قد بدأت قبل سبعة أيام، طالبوا فيها بفتح تحقيق دولي، إثر اقتحام الجيش اللبناني مركزاً للجوء في بلدة عرسال الحدودية مع سورية، قتل فيه عدد من اللاجئين وتم اعتقال المئات، ولاقت الحملة انتشاراً في كل من تركيا وألمانيا وفرنسا والنمسا والسويد وأميركا وفي مدينة حلب شمال سورية.

اقتحم الجيش مخيم عرسال (العربي الجديد)
احتجاجات لليوم السابع على التوالي (العربي الجديد)


فرّوا بسبب الحرب والقهر (العربي الجديد)







 

ذات صلة

الصورة
وقفة تضامن مع الأسير الفلسطيني المضرب هشام أبو هواش (العربي الجديد)

مجتمع

حذرت شخصيات فلسطينية، الأحد، من تبعات استشهاد الأسير هشام أبو هواش، المضرب عن الطعام منذ 139 يوماً ضد اعتقاله الإداري، مع دخوله في غيبوبة متقطعة بسبب تدهور حالته الصحية.
الصورة
الأسير هشام أبو هواش (العربي الجديد)

مجتمع

لم يتحمل الطفل عزّ الدين هواش (6 أعوام)، وهو الابن الأوسط للأسير الفلسطيني هشام أبو هواش، المُضرب عن الطعام منذ 136 يوماً على التوالي، رؤية والده ممدداً على سرير بجسد هزيل ووجه شاحب، وهو يرقد في مستشفى "أساف هاروفيه" في الداخل الفلسطيني المحتل.
الصورة
النائب زياد الهاشمي (فيسبوك)

سياسة

أكد القيادي والنائب عن حزب "ائتلاف الكرامة" زياد الهاشمي، في تصريح لـ"العربي الجديد"، اليوم الأربعاء، أنه "التحق بإضراب الجوع الذي ينظمه مواطنون ضد الانقلاب، من مقر الاتحاد البرلماني الدولي بجنيف بعد التنسيق مع هيئة إضراب الجوع ضد الانقلاب بتونس".
الصورة

سياسة

دعت منظمة "العفو" الدولية السلطات اللبنانية إلى عدم ترحيل ستة لاجئين سوريين تم اعتقالهم الأسبوع الفائت عقب تسلمهم جوازات سفرهم من السفارة السورية في بيروت، وحثتها على الإفراج عن اللاجئين أو توجيه تهم إليهم بارتكاب جرم معترف به.