نادٍ عراقي يضم نجم برشلونة السابق إلى صفوفه

15 اغسطس 2020
الصورة
الديوانية عانى من شبح الهبوط في المواسم الماضية (أحمد الربيعي/فرانس برس)

بات الديوانية العراقي، حديث الساعة في بلاد الرافدين، بعد استحواذ رجل الأعمال حسين العنكوشي على رئاسته، لبدء مرحلة جديدة في نادٍ عانى كثيراً من ويلات العوز المالي ونقص الدعم.

وواصل "الأحمر" الديواني صفقاته المدوية، بعد الإعلان عن ضم لاعب نادي برشلونة الإسباني السابق، الأرجنتيني ماكسيمليو لورون، الذي مثل رديف الفريق الكتالوني ومنتخب الأرجنتين في 7 مباريات وسجل هدفاً ضد البرازيل، ويلعب حالياً بالدوري الأرجنتيني الممتاز، دون الإفصاح عن قيمة هذا التعاقد.

وبدأ العنكوشي صفقاته الكبيرة، بضم المهاجم البلجيكي نيثان كاباسيلي موامبا، صاحب الـ26 عاماً، والذي مثل أندية: أندرلخت البلجيكي وتورينو الإيطالي ويونيون السويسري وغازي عنتاب التركي، كما لعب لمنتخب شباب بلاده.

وكانت إدارة نادي الديوانية، قد تواصلت مع الدولي العراقي السابق كرار جاسم من أجل ضمه لصفوف فريقها، بعد انتهاء مشواره مع فريق الشرطة، لكن اللاعب اعتذر عن ذلك مؤكداً رغبته في الاحتراف.

ويرى كثيرون، أن نادي الديوانية سيكون "الحصان الأسود" في الموسم المقبل من الدوري العراقي، بعد سلسلة من التعاقدات وخطوات من العمل الاحترافي تُقدم عليها إدارة النادي.

الارجنتيني "ماكسي رولون" رسميا الى صفوف نادي الديوانية حسين العنكوشــــي رئيس نادي الديوانية

Posted by ‎حسين العنكوشي‎ on Saturday, 15 August 2020