نادٍ إنكليزي يُهدد بقاء رمضان صبحي مع الأهلي

17 نوفمبر 2019
الصورة
ساهم صبحي بفوز الأهلي بالدوري المصري (Getty)
+ الخط -

بات النادي الأهلي المصري مهدداً بفقدان خدمات لاعبه الموهوب رمضان صبحي في نهاية الموسم الحالي، بعدما فشلت أولى جولات التفاوض بينه وبين نادي هيدرسفيلد تاون الإنكليزي بالوصول لاتفاق مالي حول تكاليف شراء اللاعب بشكل نهائي.

واشترط مسؤولو النادي الإنكليزي الحصول على 7 ملايين جنيه إسترليني "150 مليون جنيه"، للموافقة على بيع اللاعب بشكل نهائي للأهلي، وهو ما قوبل بالرفض التام من جانب الأخير، الذي لم يزد عرضه عن 50% من مطالب هيدرسفيلد، التي وصلت إلى 3 ملايين و500 ألف جنيه إسترليني، خاصة بعدما أنفق الأهلي مليونا و800 ألف إسترليني لاستعارة اللاعب على مدار موسم ونصف الموسم.

ويرى النادي الأهلي المصري حصول الفريق الإنكليزي على 3 ملايين ونصف المليون جنيه إسترليني رقماً منطقيا، خاصة بعد أن اشترى اللاعب من ستوك سيتي في صيف عام 2018، مقابل 5 ملايين و500 ألف جنيه إسترليني.


والمثير في الأمر أن الخطر الأكبر الذي يهدد بقاء رمضان صبحي هو حصوله على وعود من رجل الأعمال المصري سميح ساويرس مالك نادي أستون فيلا الإنكليزي بشرائه من ناديه هيدرسفيلد تاون نظير 7 ملايين إسترليني في نهاية الموسم الحالي، إذا ما حافظ على مستواه المميز الذي يقدمه مع الأهلي أو المنتخب الأولمبي المصري، بخلاف بقاء أستون فيلا في "البريميرليغ" خلال الموسم المقبل، اقتناعاً بموهبته مثلما تم شراء محمود حسن تريزيغيه لاعب قاسم باشا التركي السابق في الصيف الماضي.

ويلعب رمضان صبحي حالياً للأهلي بعقد ينتهي في يونيو/حزيران 2020، وساهم في حصده لقب بطل الدوري المصري وكأس السوبر في العام الحالي، بعد قدومه في يناير/كانون الثاني الماضي معاراً من ناديه الإنكليزي.

المساهمون