ميهايلوفيتش المقاتل يتدرب بعد تخطي مرض السرطان


07 مايو 2020
الصورة
ميهايلوفيتش مدرب بولونيا (Getty)

ضرب سنيتشا ميهايلوفيتش، نجم لاتسيو وإنتر السابق ومدرب فريق بولونيا الحالي، مثالا على الصمود وحب الحياة، بعدما شوهد وهو يؤدي تدريبات بدنية بعد انتصاره في معركته مع سرطان الدم.

وبعد خمسة أشهر من خضوعه لجراحة لنقل نخاع عظم، ظهر الصربي ميهايلوفيتش في حالة بدنية جيدة أثناء التدريب في ملعب، رغم ظهور ملامح التعب على وجهه بسبب العلاج.

وبعد تخفيف إجراءات العزل العام في إيطاليا عقب انحسار فيروس كورونا المستجد، عاد فريق بولونيا لملعب التدريب، وأجرى اللاعبون تدريبات منفردة، وشارك معهم ميهايلوفيتش، مدرب ميلان السابق، وتدرب لمدة ساعة.

ولم يتخل ميهايلوفيتش عن الفريق هذا الموسم رغم معاناته مع "اللوكيميا"، وأحيانا كان يقود المران عبر الإنترنت من المستشفى، وحضر بمقعده في بعض المباريات.

وكان بولونيا يحتل المركز العاشر في الدوري الإيطالي قبل التوقف الطويل، وتفصله خمس نقاط فقط عن حلم التأهل للدوري الأوروبي.

دلالات