ميسي يتمنى تحطيم "الجدار الأصفر" لأول مرة

17 سبتمبر 2019
الصورة
هل يُشارك ميسي أمام دورتموند؟ (Getty)

يُسابق المهاجم الأرجنتيني ليونيل ميسي الزمن للتعافي نهائياً من الإصابة لخوض أول مباراة رسمية مع برشلونة هذا الموسم، ولن تكون عودته أمام منافس سهل بل يتوق لخوض تحد صعب جديد في مسيرته باختراق "الجدار الأصفر" لأول مرة.

ويحل فريق برشلونة بقيادة المدرب إرنستو فالفيردي ضيفاً ثقيلاً على منافسه بوروسيا دورتموند في بداية المشوار في دوري أبطال أوروبا وبملعب سيغنال إيدونا بارك وأمام مدرجه الجنوبي المخيف الذي يعرف بـ"الجدار الأصفر" أو "مدرج الجحيم".

وعند سحب قرعة دور المجموعات عبر ميسي عن شغفه للعب في استاد دورتموند لأنه لم يسبق له زيارة هذا الملعب من قبل، لذا سيشكل تحديا جديدا في مسيرته بالتألق هناك وهز الشباك وسط أجواء حماسية مهيبة لأنصار الفريق الألماني.

وقال ليونيل ميسي لقناة برشلونة التلفزيونية: "لدي رغبة كبيرة في التعرف على هذا الملعب لأنني لم ألعب هناك من قبل وأود الاستمتاع بالتجربة وسط الأجواء الحماسية هناك".

وشارك "البرغوث" في التدريبات الجماعية لبرشلونة عقب غيابه عن أول 4 جولات في الدوري الإسباني لكن مشاركته لا تزال في علم الغيب ولا يريد المدرب إرنستو فالفيردي المجازفة إلا إذا كان في أتم حالة بدنية.



وفي حال لم يُشارك ميسي من البداية، فإن المهاجم الشاب أنسو فاتي سيلعب دوره مثلما فعل أمام فالنسيا في المباراة السابقة، وذلك بعد إعلان ضمه للقائمة التي سافرت إلى دورتموند وتم تسجيله رسمياً في قائمة دوري الأبطال.

وفي حال غياب ليونيل ميسي أو مشاركته بديلاً على الأقل ستتجه الأنظار نحو لويس سواريز الذي يعاني من عقدة خارج كامب نو في دوري الأبطال، حيث لم يسجل أي هدف خارج كتالونيا في البطولة القارية منذ 4 سنوات.

(العربي الجديد)