ميسي وسواريز يحطمان جدار أوبلاك... وبرشلونة يقترب من لقب الليغا

06 ابريل 2019
الصورة
برشلونة رفع رصيده لـ73 نقطة (Getty)
+ الخط -


نجح فريق برشلونة في حسم قمة الجولة الحادية والثلاثين من الدوري الإسباني لكرة القدم، بعد فوزه على ضيفه أتلتيكو مدريد بهدفين نظيفين، في المواجهة التي أقيمت على ملعب "كامب نو" السبت.

ودخل الفريق الضيف المواجهة بتحصيناته الدفاعية المعهودة، في الوقت الذي حاول فيه النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي فتح الثغرات في الخط الخلفي للأتلتي، ونجح في واحدة منها بكرة مررها على طبق من ذهب لزميله جوردي ألبا، الذي حرمه القائم من افتتاح التسجيل للفريق الكتالوني.


وبعدها صعب الدولي الإسباني السابق دييغو كوستا الأمور على الفريق الزائر ومدربه سيميوني، بعد تعرضه لبطاقة حمراء مباشرة، أشهرها الحكم بوجه بعد تلفظه بكلامات خارج النص، لكن رغم النقص حافظ الضيوف على نجاعتهم الدفاعية، ونجحوا في إنهاء الشوط الأول بالتعادل السلبي.

وفي الشوط الثاني لم يختلف السيناريو كثيراً، بينما كان حارس الفريق الضيف يان أوبلاك نجم اللقاء الأول، بعد أن ذاد عن مرماه ببسالة، ونجح في رد أكثر من فرصة لبرشلونة عبر لويس سواريز في مناسبة، والقائد ميسي في مناسبة أخرى.

لكنه بعدها وقف عاجزاً عن تسديدة زاحفة لسواريز قبل دقائق قليلة من الختام، قبل أن يوقع الأسطورة ميسي على الهدف الثاني، والذي منح نقاط اللقاء للعملاق الكتالوني، وقربه بشدة من حسم لقب الليغا، بعد أن رفع رصيد لـ73 نقطة، مبتعداً بفارق 11 نقطة عن الأتلتي الوصيف.

المساهمون