ميسي لنجوم برشلونة أمام نابولي: لن نكون أغبياء

09 اغسطس 2020
الصورة
ساهم ميسي بفوز برشلونة على نابولي بالأبطال (لويس جيني/فرانس برس)
+ الخط -

احتاج لاعبو برشلونة لنفس جديد من أجل تجاوز خيبة الدوري الإسباني لكرة القدم، الذي ظفر به الخصم التاريخي ريال مدريد، عبر التأهّل إلى ربع نهائي "التشامبيونزليغ"، عندما لاقى ضيفه العنيد نابولي، الذي دخل ملعب "كامب نو" حاملاً آمال إيطاليا، بعد إقصاء يوفنتوس.

ولعب القائد، ليونيل ميسي، دوره القيادي، خاصة بين شوطي المباراة، عندما كانت الأرقام لصالح نابولي، فوجّه كلمات قوية لزملائه، بالنفق المؤدي لأرضية الميدان، إذ قال: "علينا أن ندخل بقوة، فنحن متقدمون بهدفين فقط، هيا يا شباب لن نكون أغبياء".

وحمل ميسي روح مشجعي الفريق لزملائه، بعد أن خشي من "ريمونتادا" عاشها مع برشلونة مرتين، الأولى أمام روما ثم ليفربول، خاصة أن عدد الفرص التي خلقها المنافس كانت كبيرة، وهو ما جعله يوجه لزملائه طلباً أخيراً، فأضاف "علينا ألّا نتسرع، الهدوء واللعب بتأنٍّ، سيجعلنا نسجّل عليهم 8 أهداف".

 

وكانت كلمات "البرغوث" الأرجنتيني قائد نادي برشلونة مؤثرة في نفسية اللاعبين، بعد أن سيّروا معظم دقائق الشوط الثاني من عمر المباراة بهدوء كامل، وأوصلوا الفريق إلى التأهل ومواجهة من العيار الثقيل، أمام بايرن ميونخ يوم الجمعة المقبل.

وسيلزم النادي الكتالوني أكثر من الهدوء في لشبونة البرتغالية، لتجاوز عقبة النادي البافاري، الفائز على تشلسي بمجموع اللقاءين، بنتيجة سبعة أهداف لهدف، وهو ما يدركه ميسي الذي تحامل على إصابته في المباراة الأخيرة، ويدركه المدرب سيتين أكثر، لأن الخطأ سيكلّفه إقالة مباشرة.

المساهمون