ميسي: ابني يسألني لماذا يريدون قتلك في الأرجنتين؟

ميسي: ابني يسألني لماذا يريدون قتلك في الأرجنتين؟

29 مارس 2019
الصورة
ميسي قائد منتخب الأرجنتين (Getty)
+ الخط -
فتح ليونيل ميسي قلبه لأول مرة للتعبير عن معاناته مع منتخب الأرجنتين، بسبب الانتقادات المستمرة له في مسيرته الدولية، حتى أن نجله تياغو يسأله عن سبب اضطهاده في بلاده.

وقال ميسي في مقابلةٍ لمحطة إذاعية في الأرجنتين: "أصبح من المعتاد أن يخترعوا أشياء عني. لم أعد اندهش من كثرة الأحاديث والإشاعات والأكاذيب".

وأضاف: "أشعرُ باستياءٍ شديد عندما يقال إن أبي (ووكيل أعمالي) يدير منتخب الأرجنتين. عائلتي هي من تتأذى. يتفوهون بأكاذيب ويُصدقها الناس عندما تنشر ويعتقدون أنني ابنٌ ضال".

وعن معاناته بعد الفشل في مونديال روسيا والخروج من دور الـ16، قال هداف برشلونة التاريخي: "حاولت الانعزال والابتعاد عن الجميع مع عائلتي وأن أحصل على راحة من المنتخب"، لكنه شدد على رغبته في التتويج بلقب مع المنتخب لتعويض إخفاقاته بعد الخسارة في 4 مباريات نهائية منها نهائي كأس العالم 2014.

وتابع ليو الذي تراجع عن الاعتزال الدولي: "سألعب كلّ المباريات المهمة مع المنتخب. كثيرون طالبوني بعدم العودة للمنتخب مثل أفراد عائلتي وأصدقائي.. ابني سألني (لماذا يريدون قتلك في الأرجنتين؟)".

وستكون أمام ميسي فرصة جديدة للتتويج بلقب كبير مع الأرجنتين، عندما يخوضُ منافسات كوبا أميركا الصيف المقبل على أرض البرازيل، بينما لم يُحدد إن كان سيعتزل في حال الفشل في نيل اللقب قبل المنافسة في كأس العالم 2022 في قطر.

المساهمون