ميسي..كابوس إيبار الدائم

19 أكتوبر 2019
الصورة
ليونيل ميسي نجم فريق برشلونة (Getty)
+ الخط -

عانى فريق إيبار منذ خمس مواسم، وتحديداً من أول لقاء في أكتوبر/تشرين الأول 2014، من تألق النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي خلال مبارياته، بعد أن سجل قائد برشلونة 16 هدفاً في 10 مباريات، 8 منها في "كامب نو"، آخرها كان في مباراة السبت التي انتهت للفريق الكتالوني بثلاثية نظيفة، و8 في ملعب "إيبوروا".

وذكرت شبكة "أوبتا" المختصة في الإحصائيات، أن ميسي واصل التسجيل في 9 من أصل آخر 10 مباريات بين فريقه برشلونة ضد إيبار في بطولة الدوري الإسباني.

وبحسب تقرير لصحيفة "سبورت" الإسبانية، فإن مهاجم برشلونة وخلال 18 مباراة، سجل 25 هدفًا للفرق التي يقودها المدير الفني خوسيه لويس مينديليبار، وشهد المدرب 13 هدفًا في 8 مباريات كمدرب لفريق إيبار، و10 في 5 مواجهات كمدرب لأوساسونا، وواحد مع ليفانتي في مباراة واحدة ووهدف مع بلد الوليد في 4 لقاءات.

وسجل "البرغوث" ضد إيبار في مباراته رقم 693، وقدم تمريمة حاسمة إلى لويس سواريز الذي وصول لهدفه رقم 235، بالإضافة إلى ذلك كان الفوز ضد إيبار هو رقم 490 للأسطورة الأرجنتينية بقميص برشلونة، وبات قريباً من مواجهته رقم 700 وتحقيق الانتصار رقم 500.

 

المساهمون