موقع "الثورة الفلسطينية"...الردّ على 100 عام من التغاضي العالمي

موقع "الثورة الفلسطينية"...الردّ على 100 عام من التغاضي العالمي

29 يناير 2017
الصورة
قدّم عشرات الكوادر فيه تجاربهم النضالية (موقع الثورة الفلسطينية)
+ الخط -
تحل في هذا العام الذكرى السنوية لمرور مائة عام على وعد بلفور المشؤوم، عندما وعدت الإمبراطورية البريطانية بحماية الحقوق الفلسطينية، ولكنها وعوضاً عن ذلك تخلت عن الفلسطينيين، لتتركهم يواجهون 70 عاما من النكبة، عندما شرد غالبية الفلسطينيين من أرضهم.


ومع ذلك ظلت قصة الثورة الفلسطينية، مجهولة إلى حد كبير. أما اليوم فصار ممكناً أن تدرس في الجامعات في جميع أنحاء العالم، من خلال موقع "الثورة الفلسطينية" الجديد، المتوفر على الشبكة العنكبوتية، باللغتين العربية والإنكليزية.


يقدِّم هذا الموقع موارد تثقيفية وتعليمية تُسلِّط الضوء على الثورة الفلسطينية، وتاريخها وسياستها بين نكبة 1948 وحصار بيروت عام 1982. وقد اتّصفت هذه العقود الثلاث بظهور تقاليدٍ ثورية غنية تجلّت في ممارسات سياسية وأشكال فكرية متنوعة، كما وشهدت تلك الحقبة أيضاً تعبئة مئات الآلاف من الفلسطينيين والعرب والمتطوعين من خارج فلسطين التاريخية وداخلها.
 

وجاءت هذه المبادرة كنِتاج مباشِر لبرنامج تمّ إطلاقه تحت إشراف البروفسورة كرمة النابلسي (كلية سانت إدموند هول، قسْم السياسة والعلاقات الدولية، جامعة أكسفورد) وتمّت استضافته من قبل قسْم السياسة والعلاقات الدولية بجامعة أكسفورد وبدعم من الأكاديمية البريطانية (The British Academy)، بحسب تعريف الموقع لنفسه.

ووضع الإطار الفكري له بعد ثلاثة أعوام من ورش عمل ومناقشات عُقدت في أكسفورد وبيروت ونابلس. وقد ضمّت هذه الجلسات أكاديميين فلسطينيين وأُمناء مكتبات وخبراء أرشفة وشخصيات فصائلية مُهتمة بحفظ الوثائق. وحصل على مشاركات معرفية من متحف الثورة الكوبية في هافانا، ومؤسسة جنوب أفريقيا للتعليم الديمقراطي (SADET)، إضافة إلى كثير من المؤسسات الفلسطينية التي فتحت أبوابها للقائمين على الموقع، وأطلعتهم على مقتنياتها ودفاتر العناوين المتوفرة لديها. كما ساهم عشرات الكوادر بتقديم تجاربهم النضالية لجميع المُهتمّين بتاريخ حركات التحرُّر المناهِضة للاستعمار، فنظمت في ثلاثة أقسام: منهاج الثورة، شُرُفات الثورة، والكوادر.


منهاج الثورة

"منهاج الثورة" هو كورس أكاديمي على الإنترنت، يتألف من اثني عشر أسبوعاً، يعالج كل منها موضوعاً يخُصّ الثورة وتاريخها. ويمكن استخدام هذا المنهاج من قبل الأساتذة الجامعيين لتدريس طلبة البكالوريوس المتقدمين أو طلبة الماجستير والدراسات العليا. كما ويمكن أن يستخدمه الباحثون كأنثولوجيا إلكترونية وأن يستفيد منه القُرّاء العادِيّون كأداة للتعلم الذاتي. هذا ويتم تقديم كل موضوع في هذا المنهاج من خلال المصادر والكتابات الرئيسية التي تعود لفترة الثورة، والتي جرى اختيارها لتقديم تغطيةٍ تاريخيةٍ مكتوبةٍ وشفويةٍ، وهي تتضمن مذكّرات، ومقابلات، وبلاغات رسمية، وتعميمات داخلية، وقرارات، وإعلانات، وصوراً، وفيديوهات، وأغاني، ومُلصقات ومُقتطفات من المطبوعات الثورية.

وتغطي مواده مختلف مناطق فلسطين التاريخية، إلى جانب تجمّعات اللجوء والشّتات الفلسطينية في البلدان العربية وخارجها. ويعرض تجارب عددٍ كبير من الحركات، والجبهات، والمنظَّمات، والاتحادات، والفئات القيادية، مع الأخذ بعين الاعتبار الخلفيات الاجتماعية والطبقية والجندرية المختلفة. 

شُرُفات الثورة

 يُقدِّم القسْم الثاني من هذا الموقع تجربة تَصَفُّح وتعَلُّم مختلفة. فهو معرض أو غاليري إلكتروني يُمَكِّن المشاهدين من استكشاف ثلاثة مواضيع، الحركات الثورية واللحظات الثورية والثقافة الثورية. وتسْترجع هذه المواضيع بعض النواحي الأساسية للحياة الثورية الفلسطينية، ويتمّ التفاعل معها من خلال أصوات كوادر الثورة.

يعطي قسْم "الحركات الثورية" لمحةً عن السُّبُل التي اتّبعها الكوادر الفلسطينيون في تأسيس الحركات والانضمام إليها، والتدرُّب فيها، والتعبئة والتخطيط للعمل من خلالها. وهي تُعرِّف مستخدمي الموقع بالتجارب التي مرّت بها الحركات والفصائل الرئيسية، كما تُعرِّفهم بمنظمة التحرير الفلسطينية باعتبارها الإطار الوطني الرسمي، وبالاتحادات والمنظمات الشعبية كالاتحاد العام للمرأة الفلسطينية واتحاد طلبة فلسطين والتي كانت مواقع أساسية للتعبئة المدنية الثورية.

 

أما قسْم "اللحظات الثورية" فهو مدخَل إلى الكيفية التي نَفّذت بها الحركات الفلسطينية اشتباكاتها داخل فلسطين المحتلة، وعلى طول حدودها مع الأردن ولبنان وسورية، وكيف مارست عملية التضامن العالمية، وكيف دعَمَتها الحركات والأفراد عبر العالم. كما ويُبرِزُ هذا القسْم الحلقات المفصلية في التاريخ الفلسطيني كإطلاق الكفاح المُسلَّح في أواسط ستينيات القرْن الماضي، ومعركة الكرامة في الأردن، وتحرير المخيمات في لبنان، ويوم الأرض داخل فلسطين، وحصار بيروت.

 

وبالنسبة لقسْم "الثقافة الثورية"، فإنه يُدخِل المشاهدين إلى عالم الأفكار الثورية الفلسطينية، وتراثها الفكري، والإنتاج الإبداعي في الصحافة المطبوعة، والسينما، والإذاعة والتصوير. كما أنه يُلقي نظرة على ظاهرة التعليم الثوري والأشكال الكثيرة التي اتّخذتها. والهدف هنا هو إعطاء إحساس باتساع الجبهة التي جرى عليها الكفاح الثقافي الفلسطيني، وتمكين المستخدمين من التفاعل مع أنواع متعددة من التجارب الثقافية التي تعود لتلك الفترة.

قناة يوتيوب مرتبطة بالموقع

 كمُتَمِّم لتلك الأجزاء، تأتي قناة عبر "يوتيوب"، والتي تشتمل على عددٍ كبيرٍ من المقابلات  مع كوادر الثورة الفلسطينية والتي تمّ تصويرها في فلسطين، ولبنان، والأردن، وسورية ومصر ابتداءً من عام 2009. وتمّت ترجمة عدد من المقابلات إلى اللغة الإنكليزية، ويمكن استخدام شهادات الكوادر التي يُوَفرها هذا الموقع كموارِد من قِبل المنظرين السياسيين وعلماء الثورة، والباحثين في مجالات مناهَضة الاستعمار.

 
(العربي الجديد)





المساهمون