موظفو جامعة الاسكندرية يهددون بالاضراب

موظفو جامعة الاسكندرية يهددون بالاضراب

25 فبراير 2014
+ الخط -

 

دعت حركة "نبض العاملين بجامعة الإسكندرية " إلى التظاهر والاحتجاج أول أيام بدء الفصل الثاني للعام الدارسي الحالي أمام مبنى إدارة الجامعة، بمنطقة الشاطبي احتجاجا على ما وصفوه بتجاهل مطالبهم  مهددين بالإضراب عن العمل  في حال عدم الاستجابة لحقوقهم المشروعة بتحسين احوالهم الوظيفية.

وأعلن بيان لموظفي الجامعة عن استمرار تظاهراتهم وفاعلياتهم الاحتجاجية من أجل مطالبهم التي ضاعت بين وعود لم تحقق لوزارة المالية ووزارة التعليم العالي والمجلس الأعلى للجامعات، مؤكدين على أنهم حصلوا على سراب من الحكومة الماضية وما قبلها.

وذكر البيان، أن المطالب ليس لها علاقة بالسياسة وما هي إلا مطالب مشروعة للعيش بحياة كريمة غير مهينه، داعين جموع العاملين والموظفين للتظاهر بأول يوم بالدارسة وترك أماكنهم في الكليات والوقوف معًا ضد الظلم الواقع عليهم من قبل الحكومات المتعاقبة " على حد وصفهم"

 

وقال طارق عمر، المتحدث باسم موظفي الجامعة، إن موظفي الجامعات لم يحصلوا على حقوقهم المشروعة ومنها حلم الحد الآدنى الذي ثبت أنه خارج التنفيذ، رغم التحركات المكثفة خلال الفترة السابقة ولكن للاسف كلها باءت بالفشل لافتًا إلى أن الموظفين رفضوا التظاهر والاحتجاج مسبقًا ووافقوا على تنفيذ مطالب بعينها ولكن لم تحقق حتى الآن:

واكد أن التظاهر بأول أيام الدارسة لإعلام الحكومة القادمة  بمطالبنا التي تتمثل  في إدارج الموظفين والعمال في قانون تنظيم الجامعات كهيئة معاونة للسادة أعضاء هيئة التدريس الى جانب تثبيت العمالة المؤقتة مع إنهاء كافة الإجراءات الإدارية لإنشاء صندوق العاملين، مع تفعيل قرارات مجلس الجامعة والتي تشمل التأمين العلاجي للعمال وتعديل لائحة صندوق التكافل وتعديل لائحة نادي العاملين.

كما استغل طلاب الإخوان هذه الدعوة وطالبوا بمساندة الموظفين والتظاهر معهم للتنديد بحكم المحكمة الذي صدر بعودة حرس الجامعة  والإفراج عن الطلاب المعتقلين بأولى أيام الدارسة وفي حال أضرب الموظفون عن العمل لا بد أن نكون أسوه معهم، في محاولة منهم لتعطيل الدارسة بهذا التيرم.

المساهمون