موسكو: لدخول النظام السوري المناطق التي سيخرج منها الأميركيون

موسكو تدعو لدخول النظام السوري إلى المناطق التي سيخرج منها الأميركيون

عمار الحلبي
26 ديسمبر 2018
+ الخط -

دعت الخارجية الروسية، اليوم الأربعاء، إلى ضرورة أن تسيطر قوات النظام السوري على الأراضي التي سيخرج منها الأميركيون في شرق سورية، وذلك بعدما أعلن الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، أن جميع قوات بلاده سوف تغادر سورية، بعد أن أنهت مهمّتها في القضاء على تنظيم "داعش".


ويرى مراقبون في التصريح الروسي، أنّه موجّه إلى تركيا أكثر ممّا هو إلى النظام السوري الذي يتلقّى الأوامر منها، أو الولايات المتحدة التي تعتزم مغادرة المنطقة.

وتعليقاً على ذلك، قال رئيس الدائرة الإعلامية في "الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية" أحمد رمضان: "إن الموقف الروسي ليس جديداً، لأن الروس ما زالوا يعتبرون أنفسهم في تحالف سياسي وميداني مع النظام السوري وإيران".

واعتبر رمضان، أن "ما تفعله روسيا يساعد على تمدّد النفوذ المليشياتي الإيراني تحت غطاء دعم النظام السوري، وهو ما سوف يعيد إنتاج صورة البطش والاستبداد".

وأضاف المسؤول السوري، أن الروس يدركون بهذا التحالف أنّهم ينقلبون على نتائج مباحثات أستانة وسوتشي وينقلبون على العملية السياسية برمّتها، لأن إعادة سيطرة النظام السوري لا تعني إعادة سيطرة الدولة بل المليشيا.

وفيما يخص التحالف الروسي التركي، أوضح رمضان أن تحالف روسيا الرئيسي مع النظام السوري وإيران، وليس لها تحالف مع أنقرة، وإنّما تفاهم فرضه الواقع السياسي والميداني، لافتاً إلى أن الروس يعطون الأولوية لتحالفهم مع النظام وإيران أكثر من تفاهمهم مع تركيا.

وأشار رمضان، إلى أن ترامب أحدث تغييراً بالمشهد السياسي عندما قرّر بشكل مفاجئ مغادرة سورية، موضحاً أنّه فرض على الجميع إعادة النظر بمواقفهم.



وأوضح أنّ الولايات المتحدة حتى تنسحب دون إحداث فراغ كبير ليس أمامها إلّا التفاهم مع تركيا، مشدّداً على أن روسيا أمام فرصة لإعادة النظر بمواقفها وعدم الاستمرار بتحالفها مع النظام وإيران، لأن ذلك سيكون المستنقع الذي ستقع فيه روسيا مستقبلاً.

ذات صلة

الصورة
شباب كرة القدم (العربي الجديد)

مجتمع

جمع ملعب الحرية وسط مدينة إدلب شمال غربي سورية، مساء أمس الثلاثاء، فريقي الأمل وأبناء سورية لمبتوري الأطراف في لعبة كرة القدم، نظمتها مديرية الصحة بإدلب في أجواء غلبت فيها مشاعر السعادة والأمل على التنافس.

الصورة
عبد الباسط الساروت - الذكرى الثانية - العربي الجديد - عامر السيد علي

سياسة

أحيا مئات السوريين، مساء الثلاثاء، الذكرى الثانية لرحيل عبد الباسط الساروت، أحد أهم ناشطي الثورة السورية، والمعروف بـ"حارس الثورة"، والذي قتل قبل عامين أثناء قتاله ضمن صفوف المعارضة ضد قوات النظام بريف حماة.
الصورة

سياسة

تبنى تنظيم "داعش" الإرهابي، اليوم الجمعة، الانفجار الذي شهدته مدينة الكاظمية شمالي العاصمة العراقية بغداد، ليل أمس الخميس، على الرغم من بيان رسمي عراقي أكد أن الانفجار ناجم عن حادث عرضي جراء أنبوبة غاز، بحسب تحليل الخبراء ومراجعة كاميرات المراقبة.
الصورة

سياسة

 بالتزامن مع توجيه رئيس النظام السوري بشار الأسد كلمة شكر لمواليه، عقب إعلان فوزه المتوقع، مساء أمس الخميس، فتحت قوات النظام النار على تظاهرة رافضة لنتائج الانتخابات في درعا البلد جنوبي سورية، مخلفة عددا من الجرحى.