موسكو تطلب ضمانات لمد الغاز إلى أوروبا

17 يناير 2018
الصورة
روسيا تصدّر الغاز لتركيا فقط في المرحلة الأولى(الأناضول)
+ الخط -


رهن وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، بناء الخط الثاني من مشروع "السيل التركي"، الذي ينقل الغاز الروسي إلى أوروبا، بوجود ضمانات صارمة من المفوضية الأوروبية.

وقال لافروف: "سنعمل على مدّ الفرع الأول من خط أنابيب (السيل التركي)، الذي سينقل الغاز الروسي إلى تركيا فقط، أما الفرع الثاني فسنبدأ مده فقط إذا حصلنا على ضمانات ملموسة ومؤكدة من المفوضية الأوروبية، نريد التأكد أنهم في أوروبا لن يتعنتوا بموقف مشابه لما سلكوه تجاه بلغاريا فيما يخص مشروع السيل الجنوبي".

وأضاف لافروف، خلال مؤتمر صحافي مساء الإثنين، وفق وكالة نوفستي: "نحن مستعدون لبحث أي خيار مطروح، لكن يجب أن يكون مضمونا 100%".

وكان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، أعلن مؤخرا، أن بلاده تكبدت خسائر كبيرة، بعد رفض الشركاء الأوروبيين مشروع السيل الجنوبي، وأن موسكو ترغب في العودة إليه، لكن بضمانات قوية.

ويتضمن مشروع السيل التركي بناء خطين رئيسيين للغاز، تصل طاقة كل منهما إلى 15.75 مليار متر مكعب، الأول مخصص للتوريد مباشرة إلى تركيا، والثاني إلى الدول الأوروبية.

وبدأت شركة غازبروم الروسية بناء القسم البحري من الخط المخصص لمد تركيا بالغاز عبر البحر الأسود في مايو/أيار الماضي.

(العربي الجديد)

المساهمون