مورينيو داخل سلة الغسيل.. قصة مثيرة في مشوار "السبيشل وان"

23 يناير 2019
الصورة
المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو (Getty)
+ الخط -
أماط البرتغالي جوزيه مورينيو المدير الفني السابق لنادي مانشستر يونايتد الإنكليزي، اللثام عن إحدى القصص الشهيرة التي حدثت معه في عالم التدريب، عندما كان على رأس الجهاز الفني لفريق تشلسي أثناء بطولة دوري أبطال أوروبا.

وأجاب جوزيه مورينيو عن سؤال زميله المحلل في شبكة "بي إن سبورتس" القطرية، حول صحّة الرواية التي تتحدث عن اختفائه في سلة الغسيل، كي يقوم بالتواصل مع اللاعبين، لأنه ممنوع من حضور اللقاء، ليقول: "نعم كنت فيها".

وأضاف مورينيو: "لا أتذكر من كان صاحب الفكرة، ولكنني أتذكر الحادثة، لأنها كانت مباراة تشلسي أمام بايرن ميونخ، إنه لقاء كبير في دوري أبطال أوروبا، ولقد كنت بحاجة لأن أكون بين لاعبي فريقي وهذا ما حدث بالفعل".

وتابع: "دعوني أتابع لكم سرد القصة، هل تعرفون بنستر المسؤول عن الملابس وأطقم اللاعبين في تشلسي؟"، ليجيبه زميله المحلل: "نعم أعرفه"، ليواصل مورينيو حديثه قائلاً: "حسناً، لقد ذهبت ظهراً إلى غرفة تبديل الملابس، واختفيت في سلة الغسيل منذ تلك الفترة والمباراة كانت في السابعة مساءً".


وأوضح مورينو: "كل ما كنت أريده أن أكون موجوداً مع لاعبي فريقي في غرفة خلع الملابس، وخاصة أنني عندما ذهبت إلى هناك لم يشاهدني أحد، ولكن المشكلة الكبيرة التي كانت أمامي، عندما أردت الخروج من هناك بعد انتهاء اللقاء".

وختم مورينيو حديثه بقوله: "لقد قام بنستر بوضعي في سلة الغسيل المخصصة للكيّ، لأنني عندما دخلتها تركتها مفتوحة قليلاً، كي أستطيع التنفس، ولكن عندما كان مسؤول الملابس يخرج السلة خارج الملعب، كان مسؤولو الاتحاد الأوروبي يبحثون عني، لذلك قام بإغلاق الصندوق بشكل كامل، وهنا لم أستطع التنفس بشكل طبيعي، لذلك أثناء فتحه مرة أخرى كنت على وشك الموت، لأنني أعاني رهاب الأماكن الضيقة، وكنت أختنق".

يذكر أن حادثة سلة الغسيل لم تكن المرة الأولى في مسيرة جوزيه مورينيو في عالم التدريب، إذ كشف أسطورة نادي بورتو مانيتش في كتابه، عن قيام البرتغالي بالاختباء في سلة الغسيل، بعدما قام حكم اللقاء بطرد "المو" في الشوط الأول أمام فريق بوافيشتا، ضمن منافسات بطولة دوري أبطال أوروبا في موسم 2003/ 2004.


المساهمون