مورينيو "يفض الاشتباك" عن تصريحاته حول فينغر والريال

مورينيو "يفض الاشتباك" عن تصريحاته حول فينغر والريال

25 سبتمبر 2016
الصورة
مورينيو ينفي تصريحات حول الريال وفينغر (Getty)
+ الخط -


نفى البرتغالي جوزيه مورينيو، المدير الفني لمانشستر يونايتد الإنكليزي، أن تكون له أي صلة بالتصريحات التي نشرت على لسانه في كتاب جديد لصحافي إنكليزي، يحكي في أسرار وقصص لا يعرفها الكثيرون عن "الاستثنائي"، مشيرا إلى أنه لم يوجه أي إهانات بحق ريال مدريد أو الفرنسي أرسين فينغر، المدير الفني لأرسنال.

ونشرت وسائل الإعلام البريطانية أخيرا، مقتطفات من كتاب للصحافي روبرت باسيلي، يتحدث عن مورينيو بعد الرحيل عن ريال مدريد، وأن رئيس النادي الملكي فلورنتينو بيريز، قد عرض عليه العودة من أجل "تنظيف" الفريق والاستغناء عن عدد من النجوم، وهو ما نفاه النادي أخيرا، قبل أن ينفيه المدرب أيضا.

وأكد مورينيو في تصريحات صحافية أنه لم يتلق أي عرض بالعودة إلى ريال مدريد الموسم قبل الماضي، وبالطبع لم يعرض عليه رئيس النادي العودة مقابل استبعاد عدد من النجوم، مشيرا إلى أنه لن يعلق على هذا الكتاب مجددا.

أما عن فينغر، فنشر الكتاب تصريحا على لسان مورينيو، في عام 2014، بأنه سيضربه في وجهه يوما ما، وهو ما نفاه المدير الفني أيضا، مشيرا إلى أنهما تقابلا قبل أسابيع "وتحدثا بشكل حضاري، وجلسنا على الطاولة نفسها وتحدثنا عن كرة القدم".

وأشار مورينيو إلى أن الكتاب بالنسبة له لا يتعدى محاولة من الصحافي لجني الأموال، وأن الأمر لا يضره في شيء، ولكنه أراد فقط توضيح الأمور التي نشرت على لسانه، من أجل إغلاق الباب أمام مزيد من الشائعات.

المساهمون