موراتا يُسكت منتقديه برقم قياسي مع تشلسي

موراتا يُسكت منتقديه برقم قياسي مع تشلسي

28 اغسطس 2017
الصورة
موراتا يُبدع مع تشلسي (Getty)
+ الخط -

تعرّض ألفارو موراتا لانتقادات غير مبررة بعد أول مباراة له مع تشلسي لإهدار ركلة ترجيح أمام أرسنال في مباراة الدرع الخيرية، لكنه أثبت أنه صفقة قوية لبطل البريميرليغ بعدما سجل رقما قياسيا في أول مباراتين له في ستامفورد بريدج.

وأصبح المهاجم الإسباني ألفارو موراتا أول لاعب في تاريخ الدوري الإنكليزي الممتاز يسجل ويصنع هدفا في أول مباراتين في ملعبه، وذلك بعدما ساهم في فوز تشلسي بهدفين نظيفين على فريق إيفرتون في ملعب "ستانفورد بريدج".

وصنع موراتا برأسه هدفا جميلا لمواطنه سيسك فابريغاس ثم سجل هدفا آخر هو الثاني على التوالي له مع الفريق الأزرق في ملعبه، بعدما سجل وصنع في الخسارة الافتتاحية (3 – 2) أمام بيرنلي بعد الطرد المبكر لجاري كاهيل وأتبعه طرد فابريغاس.
 
كان موراتا قد أبدى دهشته من هجوم وسائل الإعلام البريطانية عليه بعد إهدار ركلة الترجيح أمام أرسنال وبعد أداء متواضع في المباريات الودية قبل انطلاق الموسم. وزاد الضغوط عليه مطالبات المدرب أنطونيو كونتي له بتحسين الأداء وانتقاده أمام الصحافيين في بداية مسيرته بعد الرحيل عن ريال مدريد، لكنه يثبت مؤخرا أنه جدير بخلافة مواطنه دييغو كوستا في مركز رأس الحربة.

وفي الوقت نفسه، تندب جماهير "الملكي" حظها على رحيل موراتا في ظل استمرار كريم بنزيمة من دون منافس في مركزه وحملته مسؤولية ضياع نقطتين خلال التعادل 2-2 مع فالنسيا في الليغا بعدما أهدر العديد من الفرص السهلة.

(العربي الجديد)

المساهمون