مودريتش..أفضل هدية تركها مورينيو للريال

مودريتش..أفضل هدية تركها مورينيو للريال

11 فبراير 2016
الصورة
+ الخط -

وصفت بعض وسائل الإعلام صفقة لوكا مودريتش بالأسوأ في إسبانيا خلال أشهره الأولى مع ريال مدريد. لكن النجم الكرواتي أصبح أحد أهم الأعمدة الرئيسية في "الميرينغي" ومن أبرز أبطال "التشامبيونز العاشرة"، لينضم إلى مصاف عظماء النادي الملكي.

وينسب الفضل للمدرب البرتغالي السابق جوزيه مورينيو في اختيار مودريتش للانضمام إلى الريال قادما من توتنهام الإنجليزي في 2012، لترد له الجماهير ووسائل الإعلام الجميل، معتبرة أن مودريتش هو أفضل هدية تركها "سبيشل وان".

وكانت آخر إسهامات "لوكا" مع الريال تسجيله هدف الفوز في الوقت القاتل أمام غرناطة، والذي أنقذ فريق زيدان من تعثر جديد في الليغا على أرض الفريق الأندلسي، وهو هدفه التاسع في مشواره مع الريال.

ولم تحظ صفقة مودريتش باهتمام اعلامي كبير حين انضم للريال مقابل 30 مليون يورو في الساعات الأخيرة قبل إغلاق فترة الانتقالات الصيفية، وأسند مورينيو له مهمة اللعب كمحور ارتكاز بدلا من صانع لعب.

وتتضح قيمة لوكا حين يتعرض للإصابة، حيث يفقد الفريق المدريدي التوازن بين الهجوم والدفاع ولا يقطع الكرات من الخصم كما ينبغي.

ولم يسجل مودريتش الكثير من الأهداف بشكل عام في مسيرته، لكن مدربه زيدان يسعى إلى تطوير أدائه بالتقدم للأمام والتسديد من مسافات بعيدة، وهي مهارة يتميز بها وسجل منها معظم أهدافه (ثمانية أهداف من تسعة) ومنها هدفه التاريخي في شباك دي خيا في مواجهة مانشستر يونايتد، في دوري أبطال أوروبا على ملعب أولد ترافورد.

اقرأ أيضا..
من مانشستر إلى غرناطة..لوكا يظل كلمة السر في الريال

المساهمون