مواقف طريفة خلال محادثات الفيديو من المنزل

04 يونيو 2020
الصورة
مديرة في موقف محرج خلال محادثة فيديو (تويتر)
فرض التباعد الاجتماعي في زمن كورونا استخدام منصات الفيديو من أجل التواصل. وسواء بالنسبة للموظفين أو الإعلاميين أو المتزوجين فقد عرفت جلسات الفيديو أحداثا لا تنسى، وتراوحت بين الغريب والطريف. 


عرس جزائري على "زوم"
لجأ شاب من عين الدفلى الجزائرية إلى إقامة حفلة زفافه عبر منصة "زوم". الجلسة الافتراضية تضمنت استقبال التهاني، وتشارك الاحتفال والفرحة، ووصلات إنشادية دينية. 


عرس يمني على "فيسبوك"
لم يمنع كورونا الشاب اليمني، محمد المشره، من إقامة مراسم زفافه عبر البث المباشر على "فيسبوك"، طالباً من رفاقه وأصدقائه الاكتفاء بتهنئته على تطبيق "واتساب" منعاً لتفشي الوباء. وأثارت الخطوة إعجاب اليمنيين الذين سارعوا لتهنئته ونشر مقطع البث المباشر لوقائع زفافه الذي أقامه في منزله، بينما أعلنت مكاتب طباعة ومطاعم ومحلات عطور تجارية تقديمها لهدايا ووجبات للشاب وزوجته بمناسبة زفافهما.


عرس روسي على "إنستغرام"
تسببت إجراءات الإغلاق في روسيا في إلغاء حفلات الزفاف وغيرها من الاحتفالات، لكن غيردا وتيون (25 عاماً) فضّلا ألا يؤجلا عقد الرباط المقدس، حتى في غياب الضيوف، لذا أقاما حفلاً في بث مباشر للعرس على إنستغرام. وغاب العناق والقبلات، لكن الضيوف الافتراضيين أمطروا الزوجين برسائل التهنئة وإيموجي القلوب.


 مواد إباحية خلال اجتماع برلماني
اخترق قراصنة جلسة افتراضية للبرلمان الجنوب أفريقي وبثوا صوراً إباحية، وهي حادثة تكررت أكثر من مرة في زمن كورونا. وظهرت الصور الإباحية قبل بضع دقائق من انطلاق الاجتماع عبر تطبيق "زوم"، كما انطلق صوت رجل بشتائم في حق رئيسة البرلمان، ثاندي موديسه. 

مراسل على الهواء... من دون بنطال
ظهر المراسل، ويل ريف، في برنامج Good Morning America، على الهواء، وهو لا يرتدي بنطالاً. ريف كان يرتدي ملابس رسمية تناسب البث التلفزيوني في النصف الأعلى من جسده، لكن لم يكن يرتدي سوى ملابس داخلية قصيرة في النصف السفلي.


معركة قطط على الهواء
بدت الصحافية، دوريس بيغوريا، غير منزعجة، أو مستسلمة، خلال لقاء على الهواء، في الوقت الذي كانت فيه قطتان خلفها تسرقان منها الأضواء بمعركة ضارية.
المديرة والبطاطس 
كانت المديرة ليزت أوكامبو تعقد اجتماعاً أسبوعياً مع زملائها عبر منصة "مايكروسوفت تيمز" عندما قامت عن طريق الخطأ بتشغيل فلتر البطاطس. تحول وجهها بالكامل إلى بطاطس ما عدا ثقوبا صغيرة بعينيها وفمها. وقالت خلال تصريحات صحافية: "لم يكن لدي أي فكرة لماذا تحولت إلى بطاطس، ولم أستطع تغييرها إلى كاميرا عادية".
تعليق: