مواجهة ميسي وسواريز الدولية مهددة بالإلغاء

13 نوفمبر 2019
الصورة
ميسي وسواريز نجما نادي برشلونة الإسباني (Getty)
+ الخط -

تواجه مباراة منتخبي الأرجنتين وأوروغواي الودية المرتقبة في أيام الفيفا، المقررة إقامتها في الكيان الإسرائيلي المحتل، والتي ستجمع بين النجمين ليونيل ميسي قائد نادي برشلونة الإسباني وزميله لويس سواريز، شبح الإلغاء.

وتكهنت صحيفة "موندو ديبورتيفو" الإسبانية، بأن المواجهة المرتقبة يوم الإثنين المقبل قد تلغى بسبب الأوضاع الأمنية، خاصة بعد قرار بمنع الطلاب من التوجه للمدارس في بعض مناطق إسرائيل بسبب تبعات العدوان الإسرائيلي على غزة.

وكان ليونيل ميسي سيرافق منتخب الأرجنتين في مباراة ودية ضد منتخب الكيان الإسرائيلي المحتل في تل أبيب العام الماضي استعدادا لبطولة كأس العالم التي أقيمت في روسيا 2019، لكنها ألغيت في النهاية بسبب مخاوف أمنية.


وتجمع نشطاء إسبان قبل عدة أيام حول مقر تدريب فريق البرسا، قبل مباراته الأخيرة في الدوري الإسباني أمام سيلتا فيغو للهتاف من أجل مطالبة ميسي وسواريز بعدم السفر لإسرائيل بسبب اغتصابها حقوق الشعب الفلسطيني.

ومن المتوقع أن تثير المباراة في حال إقامتها غضب الجانب الفلسطيني ومشجعين عرب تجاه ميسي على نحو خاص، في ظل استغلال زيارته للترويج للكيان الصهيوني.

المساهمون