مهاجران إثيوبيان عذبا حتى الموت في اليمن

مهاجران إثيوبيان عذبا حتى الموت في اليمن

07 يونيو 2014
الصورة
مسلحون يسيطرون على مناطق واسعة في اليمن
+ الخط -

 

أعلنت وزارة الداخلية اليمنية، اليوم السبت، أن الأجهزة الأمنية عثرت على جثتي إثيوبيين في منطقة "حرض"، المحاذية للحدود السعودية شمالي البلاد.

وقالت الداخلية، في بيان على موقعها الإلكتروني: إن أجهزة الشرطة في منطقة حرض التابعة لمحافظة حجة عثرت (لم يحدد التاريخ) على جثتي شخصين إثيوبيين في مكب للقمامة.. والطب الشرعي أكد تعرضهما للضرب والتعذيب حتى الموت.

وأضافت، أن أجهزة الشرطة قامت بعملية تحرٍ أثبتت تورط عدد من الأشخاص في احتجاز أفارقة في أحواش منازلهم، وضُبط عدد منهم في عملية المداهمة، فيما تمكن آخرون من الفرار.

وتابعت الداخلية اليمنية أن "شرطة منطقة حرض حررت أيضا 55 أفريقياً، بينهم 41 امرأة، من الجنسيتين الإثيوبية والصومالية احتجزهم مهربون في أحواش منازلهم، كانوا يريدون التسلل الى السعودية".

واختتم بيانها بأن "الشرطة فتحت محاضر جمع استدلالات في القضية لضبط المتورطين في جريمة احتجاز وتعذيب وابتزاز المتسللين الأفارقة".

والعبور من دول القرن الإفريقي إلى اليمن، هو أحد مسارات الهجرة غير الشرعية البحرية الأكثر خطورة في العالم، ويمثل خليج عدن واحداً من أكثر تلك المسارات البحرية استخداماً في العالم من حيث الهجرة، وأكثرها خطورة.

وسنوياً، يعبر الآلاف من المهاجرين الأفارقة القادمين من القرن الإفريقي في رحلات محفوفة بالخطر للوصول إلى اليمن وما بعده، ويخاطرون بحياتهم فراراً من الصراع والفقر والجفاف المتكرر، أملا في الحصول على حياة أفضل.