من والكوت إلى عودة بايرن أمام يوفنتوس..أحداث اليوم

من والكوت إلى عودة بايرن أمام يوفنتوس..أحداث اليوم

16 مارس 2017
الصورة
والكوت لاعب نادي أرسنال حالياً (Getty)
+ الخط -
يعود تاريخ 16 مارس/ آذار بنا سنوات إلى الوراء، لكي نعيش معه لحظات لا ينساها عشاق الرياضة حول العالم، من مباريات رسخت في أذهان الجميع، إلى لقطات خُلّد أبطالها في الذاكرة وكانت لهم بصمة كبيرة في عالم الساحرة المستديرة.

-في مثل هذا اليوم من العام الماضي التقى بايرن ميونخ ونظيره يوفنتوس على ملعب "أليانز أرينا" في غياب دوري أبطال أوروبا لكرة القدم، حينها كان الفريقان قد تعادلا في تورينو بهدفين لمثلهما، وفاجأ الفريق الإيطالي الجميع حين تقدم على أرض الألماني بهدفين نظيفين في بداية اللقاء، وبينما كان الجميع يظن أن البيانكونيري حسم الأمور لصالحه، ظهر روبرت ليفاندوفسكي في الوقت المناسب (د.73) ليسجل الهدف الأول، قبل أن يصدم الألماني توماس مولر جماهير اليوفي بتعديل الكفة، ليذهب الطرفان إلى أشواط إضافية ابتسمت للفريق البافاري الذي سجل له تياغو وكومان هدفين.

-ولد في مثل هذا اليوم النجم الإنكليزي ثيو جيمس والكوت سنة 1989، وهو الذي بدأ مسيرته الاحترافية سنة 2005 مع فريق ساوثهامبتون الذي قضى معه موسماً واحداً، ليقوم الفرنسي أرسين فينغر في ضمه في سنة 2006، ليصبح عنصراً مهماً في تشكيلة الفريق اللندني منذ ذلك الوقت، وقد خاض حتى اللحظة في مختلف المسابقات 370 مباراة وسجل خلالها 100 هدفٍ، كما أنه مثل المنتخب الإنكليزي الأول من سنة 2006 حتى الآن ولعب 47 لقاء سجل خلالها 8 أهداف.

-بتاريخ اليوم عام 2013 أحرز اللاعب التشيكي توماس روزيسكي هدفاً مذهلاً أمام نادي توتنهام هوستبر مع فريقه أرسنال في الديربي. وفي الدقيقة الثانية من عمر المباراة التي جرت على ملعب "وايت هارت لين" في الجولة الثلاثين من الدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم، تقدم "موزارت الصغير" كما كان يلقبه محبوه، وأطلق تسديدة صاروخية من زاوية صعبة سكنت شباك الحارس الفرنسي المميز هوغو لوريس الذي عجز عن التصدي لها، لينتهي اللقاء بنتيجة هدف دون مقابل.

-صدم ليفربول في مثل هذا اليوم عام 2013 جماهير مانشستر يونايتد على ملعب أولد ترافولد في الجولة الثلاثين من الدوري الإنكليزي حين انتصر الريدز بنتيجة 0-3، إذ افتتح القائد السابق للفريق، ستيفن جيرارد باب التسجيل ليضيف بعدها الهدف الثاني ثم يضيع ركلة جزاء، ليحرز زميله الأوروغوياني لويس سواريز الهدف الثالث.

المساهمون