منظمة حقوقية دولية ترفض شكوى أسانج ضد الإكوادور

منظمة حقوقية دولية ترفض شكوى أسانج ضد الإكوادور

15 مارس 2019
الصورة
لجأ أسانج إلى السفارة الإكوادورية قبل 6 سنوات(فرانس برس)
+ الخط -
رفضت منظمة حقوقية دولية طلباً من مؤسّس موقع "ويكيليكس"، جوليان أسانج، بأن تخفف الإكوادور شروط إقامته في سفارتها في العاصمة البريطانية لندن، علماً أنه لجأ إليها قبل ست سنوات.

وقالت متحدثة باسم "لجنة الدول الأميركية لحقوق الإنسان"، وهي مرتبطة بـ"منظمة الدول الأميركية"، إن اللجنة رفضت شكوى أسانج. لكنها ذكرت الإكوادور بالقانون الدولي الذي ينص على أنه يجب على أي دولة عدم ترحيل أو إعادة أو تسليم شخص ما لدولة أخرى يمكن أن يواجه فيها انتهاكات لحقوق الإنسان.

وكان أسانج قال إن الإكوادور تسعى لإنهاء لجوئه وتضغط عليه عبر مطالبته بدفع فواتيره الطبية ومقابل إجراء مكالمات هاتفية، وإزالة مخلفات القطة التي يربيها. وسعى للحصول على دعم "لجنة الدول الأميركية لحقوق الإنسان" في قضيته ضد الإكوادور.

يذكر أن أسانج لجأ إلى سفارة الإكوادور في لندن عام 2012، لتفادي تسليمه إلى السويد، حيث تريد السلطات استجوابه في إطار تحقيق يتعلق باعتداء جنسي. وأسقط التحقيق لاحقاً، لكن أسانج يخشى من تسليمه إلى الولايات المتحدة حيث يحقق مدعون اتحاديون بشأن "ويكيليكس".

(رويترز)

المساهمون