منظمة الصحة: انتشار كورونا عبر الهواء مبعث قلق لكن الرذاذ أكثر شيوعا

10 يوليو 2020
الصورة
منظمة الصحة (فرانس برس)

 

 قالت ماريا فان كيرخوف الخبيرة الفنية المختصة بجائحة مرض كوفيد-19 في منظمة الصحة العالمية، اليوم الجمعة، إن انتقال عدوى فيروس كورونا عبر الهواء كان دوما مبعث قلق، لكن الرذاذ هو الوسيلة الأكثر شيوعا للعدوى على ما يبدو.

ونشرت المنظمة أمس الخميس، تحديثا للتوجيهات بشأن انتقال فيروس كورونا أقر ببعض التقارير عن انتقال العدوى عبر الهواء، لكنه لم يصل إلى حد تأكيد أنه ينتشر عبر الهواء، وهو وسيلة انتقال لا يمكن منعها من خلال إجراءات التباعد الاجتماعي المنتشرة حاليا في أنحاء العالم، بحسب "رويترز".

 

زيادة يومية قياسية

وسجلت منظمة الصحة العالمية زيادة قياسية في حالات الإصابة العالمية بفيروس كورونا اليوم الجمعة مع ارتفاع إجمالي حالات الإصابة بواقع 228102 حالة خلال 24 ساعة.

وأشار تقرير يومي إلى أن أكبر زيادات جاءت من الولايات المتحدة والبرازيل والهند وجنوب أفريقيا. وكان الرقم القياسي السابق الذي سجلته منظمة الصحة العالمية لحالات الإصابة هو 212326 في الرابع من يوليو /تموز. وما زالت حالات الوفاة ثابتة عند نحو خمسة آلاف حالة يوميا.

وذكر إحصاء لرويترز أن عدد حالات الإصابة على مستوى العالم تجاوز 12 مليون حالة يوم الأربعاء فيما يمثل علامة فارقة أخرى في انتشار المرض الذي أودى بحياة أكثر من 555 ألف شخص خلال سبعة أشهر.

والفيروس الذي يسبب مرض كوفيد-19 ينحدر من سلالة فيروسات تُسمى الكورونا أو الفيروسات التاجية. والمضادات الحيوية لا تأثير لها على الفيروسات.

غير أن بعض الأشخاص الذين يصابون بكوفيد-19 قد تحصل لديهم مضاعفات فيصابون بالتهاب رئوي. وفي هذه الحالة، قد يوصي مقدم الرعاية الصحية بتناول مضاد حيوي لمعالجة الالتهاب.

ولا يوجد حالياً أي دواء مرخص لمعالجة كوفيد-19. 

 

في حين أن العديد من الأدوية قيد التجارب حالياً لا يوجد ‏أي دليل على أن هيدروكسي كلوروكين أو أي دواء آخر ‏من شأنه معالجة كوفيد-19 أو الوقاية منه.‏

كما أن إساءة استعمال هيدروكسي كلوروكين يمكن أن تسبب ‏آثارا جانبية خطيرة وأمراضا وقد تفضي حتى إلى الوفاة وفقا لمنظمة  الصحة العالمية التي تتولى تنسيق الجهود لتطوير وتقييم الأدوية ‏اللازمة لعلاج مرض كوفيد-19.‏