منظمات مغربية تنتقد قرار مصر اعتبار "حماس" إرهابية

منظمات مغربية تنتقد قرار مصر اعتبار "حماس" إرهابية

03 مارس 2015
الصورة
اعتبرت المنظمات أن القرار المصري يخدم العدو الإسرائيلي (الأناضول)
+ الخط -

 

انتقدت منظمات مغربية، الحكم الذي أصدرته محكمة القاهرة للأمور المستعجلة، باعتبار حركة المقاومة الإسلامية الفلسطينية "حماس" منظمة "إرهابية"، معتبرة أنه "حكم جائر يساير رغبات نظام عبد الفتاح السيسي، ويخدم أجندة الاحتلال الإسرائيلي".

وعبرت "منظمة العمل لمساندة العراق وفلسطين"، عن رفضها للقرار الذي "يخالف وجهة نظر المنتظم الدولي، ويصعب تصديق أن الحكم صادر من محكمة تابعة لنظام عربي ومسلم"، وفق تعبير المنظمة.

من جهته، قال رئيس مبادرة العمل الوطني لمساندة العراق وفلسطين، خالد السفياني، لـ"العربي الجديد"، إن "الحكم الصادر ضد حركة "حماس" الفلسطينية جريمة قانونية لا يمكن قبولها بأي وجه كان"، مطالباً "القضاء المصري بالتراجع عن الحكم في مرحلة الاستئناف".

أما مدير المركز المغربي لحقوق الإنسان، عبد الإله الخضري، أوضح أن "المستقبل القريب حافل بالمفاجآت ضمن أدوار مشبوهة بات يلعبها نظام السيسي في حق إرادة الشعوب، وهو الذي بنى شرعيته على التآمر والانقلاب على الشرعية الديمقراطية".

وتساءل الناشط الحقوقي، في تصريحات لـ"العربي الجديد"، "كيف لمنظمة مقاومة، لا توجه بنادقها إلا في وجه جنود الاحتلال، أن يعتبرها نظام السيسي إرهابية، إلا إذا كان يسعى لخدمة أجندة هذا العدو الصهيوني الغاشم".

بدورها، اعتبرت الجمعية المغربية لمساندة الكفاح الفلسطيني، ضمن بيان لها، أن توصيف حركة "حماس" بالإرهابية يطال جميع الفلسطينيين، باعتبار أن هذه الحركة المقاومة تمثل الشعب الفلسطيني برمته، مضيفة أن "الحكم يأتي ليمهد الأجواء لصالح الاحتلال الإسرائيلي".

اقرأ أيضاً: "حماس" تدعو سلمان للتدخّل لدى السيسي لوقف العداء تجاهها 

 

 

المساهمون